عـاجـل: حزب حركة النهضة يعلن رفضه ما أعلن من نتائج سبر الآراء بشأن نتائج الانتخابات الرئاسية التونسية

جندي عراقي يعترف بألمانيا بمشاركته في جرائم حرب

22/02/2017
تعود الأحداث إلى شهر مارس آذار من العام 2015 كان الجندي العراقي السابق رامي في واحدة من مثل هذه المهمات التي ينفذها الجيش العراقي في تكريت حين التقطت له صور وهو يحمل رأسي مسلحين ينتميان لتنظيم الدولة بعد مرور نحو سنتين تطفو القصة من جديد على سطح الأحداث ليس في العراق بل في قاعة محكمة ألمانية بالعاصمة برلين ينفذ الجندي العراقي السابق الذي أصبح لاجئا في ألمانيا بتهمة ارتكابه جريمة حرب وقد اعتقل رامي في أغسطس عام 2016 استنادا إلى بلاغ تلقته السلطات الألمانية من أوساط اللاجئين إليها هناك اتهام من مكتب النائب العام لولاية برلين اتحادية لمواطن عراقي يبلغ من العمر ثمانية وعشرين عاما ارتكب جرائم حرب في العراق عام 2015 كان جنديا في الجيش العراقي وبعد معركة مع تنظيم الدولة قتل فيها أشخاص قطع ضباط رأسي جثتين وآخذ الجندي المتهم الرأسين والتقط صورا معهما هذا يوصف بأنه جريمة حرب اعترف الجندي السابق بما نسب إليه من تهم قال إنه رفع الرأسين المقطوعين بطلب من ضباط في الجيش العراقي أبعد من ذلك كشف رتب الضباط الذين قتلوا الممثل بجثتيهما وهنا أكدت مصادر للجزيرة نية الادعاء العام الألماني المضي قدما في فتح ملفات جديدة لانتهاكات مماثلة ارتكبتها قوات الجيش العراقي وكشفتها اعترافات المتهم وتبقى القضية للمتابعة وفق ما ستسفر عنه المحاكمة في ألمانيا وما ستؤول إليه تداعياتها داخل العراق