مانشستر سيتي يواجه موناكو بدوري أبطال أوروبا

21/02/2017
معززا بالنتائج التي حققها في دور المجموعات يستعد نادي إمارة موناكو لمواجهة مضيفه مانسفيلد ويبدو جليا أن مسار موناكو في الدور الفرنسي حيث يحتل المرتبة الأولى من العوامل التي تعزز أيضا هامش الأمل في تحقيق إنجاز كبير خارج قواعده باختصار موناكو يرى أن لديه الأسلحة التي تمكنه من استغلال نقاط ضعف خصمه وقد انتقلت على ما يبدو أجواء التفاؤل بالفوز إلى أوساط مشجعي موناكو لدينا لاعبين في خط الهجوم وفي الدفاع والوسط باستطاعتهم أن يهددوا مرمى الخصم طيلة المباراة ونملك دفاعا قويا جدا ولست في المرتبة الأولى بمحض الصدفة في الدوري الفرنسي ألمانستي الذي يحتل حاليا المرتبة الثانية في الدوري الإنجليزي الممتاز مازال يبحث عن نفسه فغياب الثقة يسود تقريبا جميع خطوط الفريق مع أداء باهت ومقلق أحيانا كتيبة المدرب تيبكو التي ستواجه موناكو عناصرها الأساسية معروفة وفي محاولة لتخفيف الضغط على لاعبيه أثناء غوارديولا بشكل لافت على موناكو فعلا أنا مندهش من المستوى الجيد للفريق وبطريقة لعبه يملك عناصر قوية بدنيا وتتبادل المواقع بانسجام وفعالية ولهم مهاجمان يقاتلان بشدة في منطقة مرمى الخصم في أوساط أنصار سيتي الانطباع السائد هو أن الفريق ليس في أفضل أحواله حاليا لكن يوجد من يعتقد أن رفاق يايا توري قادرون على صنع الفارق والإبقاء على حظوظهم كاملة للمرور إلى الدور القادم كل ما أقوله أن غوارديولا مدرب جيد ولا يوجد مثله في العالم ولدينا سيرخيو أغويرو في الخط الأمامي ومعه مهاجمون أقوياء يستعد المانشيت لمواجهة موناكو في مباراة محفوفة بكل المخاطر فهو يواجه فريقا في أوج قوته لكن هذا لا يعني أن موناكو سيكون معادلة صعبة على بيت الجزيرة مانشستر