عنوان جديد لانتهاكات الحوثي وصالح اسمه تبيشعة

21/02/2017
عنوان جديد لانتهاكات تحالف الحوثي صالح في اليمن اسمه تبيشعة قرية نائية بين الجبال الوعرة في مديرية جبل الحبشي في منطقة بلاد الوافي جنوب غربي تعز يساهم أهلها اليوم سوء العذاب قتلا وتهجيرا قسريا بعد أن أنهكه خلال الشهور الماضية حصار جائر قطع عنهم الغذاء والدواء وخلف قتلى ومصابين برصاص قناصة الحوثي وصالح المتمركزين حول القرية ومع هجوم تلك المليشيات المسلحة على القرية الأحد الماضي دشنت محنة المدنيين فصولا أشد قسوة وإيلاما من الانتقام والتنكيل وفق جهات حقوقية محلية أقدمت ميليشيا الحوثي وصالح على إحراق وتفجير عدة منازل في قرية تبيشعة وإجبار أكثر من ثلثي السكان على المغادرة وقد تم توثيق جانب من تلك الانتهاكات بحق المدنيين العزل في رحلة عذاب يقطعون خلالها مسافات طويلة سيرا على الأقدام وممتطين الدواب ويواجهون خلالها مخاطر سقوط صرعى رصاص المليشيات المنتشرة قنصتها على قمم الجبال وبين الصخور لا ينوي هؤلاء على شيء يهيمون على وجوههم بحثا عن ملاذ آمن وعن رغيف خبز يسد الرمق لم تفرق الميليشيا بين صبي عجوز أو امرأة أو رجل كلهم في الانتقام سواء وإذ يراد لمحنة قرية تبيشعة أن تمر بصمت وكتمان فقد لجأ قناصة الحوثي وصالح إلى استهداف كاميرا الجزيرة ومنعها من اختراق الحصار الإعلامي منظمات حقوقية وهيئات من المجتمع المدني اعتبرت انتهاكات ميليشيا الحوثيين وصالح تلك أفعالا ممنهجة وشاملة ومنظمة مما يجعلها بالتالي ترقى إلى جرائم حرب وضد الإنسانية لذا أهابت تلك الجهات ومعها الحكومة اليمنية بالأمم المتحدة والمنظمات الدولية والمحلية والمبعوث الأممي إلى اليمن التدخل الفوري والعاجل لإيقاف جرائم الحوثيين وصالح في القرية المنكوبة وإيواء المهجرين وإطعامهم