هذا الصباح- معرض لأشهر الرسامين العالمين في هونغ كونغ

19/02/2017
قطعة فنية نادرة رسمها الفنان الإثيمي غوستاف كليمت في ذروة حياته الفنية في بداية القرن الماضي ويعدها البعض من أفضل أعماله الفنية على الإطلاق تصدرت وسلاطين لوحة ومنحوتة من مدارس الفن الانطباعي والفن الحديث في معرض هونغ كونغ وتقدر قيمتها 54 مليون دولار لكن مستقبلها لن يتحدد إلا بطرقة مزاد في لندن الحال ينطبق على بقية اللوحات النادرة التي من المقرر أيضا عرضها في مزاد بعد انتهاء العرض وقد اختار الدار السبب تنظيم معرض في هونغ كونغ لازدياد إقبال مشترين الآسيويين على اقتناء الأعمال النادرة في أشهر الفنانين الغربيين من أمثال غوستاف كيميت وبابلو بيكاسو وأميديو موديلياني وأشهر فناني مدرسة الانطباعية والفن الحديث وتعتزم سببه أيضا عرض أربع لوحات الفن الإسباني بابلو بيكاسو منها إحدى أشهر لوحاته إبان الحرب العالمية الثانية وهي شتلات الطماطم التي رسمها بنمط الفن التكعيبي في عام 1944 إخطار رسمي شكلت الطماطم في شقته للتعبير عن روح الإصرار والعزيمة قبل تحرير باريس ويقول القائمون على المعرض إن أهمية اللوحة لا تنبع فقط من رسمها في فترة تزايد فيها إحساس الباريسيين بالنص مع تقدم قوات الحلفاء نحو باريس تحذيرها بل أيضا لأنها حملت الأمل بمستقبل جديد ومن المقرر أن تفتتح دار المزاد على اللوحات في الأول من اذار المقبل