هذا الصباح- فرق أمنية لتفتيش باقات الورد لماذا؟

15/02/2017
عادة ما تكون الورود الحمراء والقلوب والدببة وكل شيء بصبغة حمراء أبرز ما يميز عيد الحب حيث يكثر شراء الهدايا المختلفة في هذه المناسبة وتحتل المرتبة الأولى بين المشتريات ولأنه موسم الهدايا والورود تزداد كثافة العمل في مزارع الورود المخصصة للهدايا في مختلف أنحاء العالم كما يجمع العاملون في تزيينها بمختلف الأشكال والإضافات حتى تقدم بأفضل حلة ممكنة بين المحبين وعلى الرغم من الصورة الوردية الجميلة التي يقدمها هؤلاء العاملون فإنهم ليسوا الوحيدين على ما يبدو الذين ينشطون في هذه المناسبات وتحسبا لأي طارئ من تهريب مواد ممنوعة تتأهب فرق البحث والشرطة بشكل كبير في كولومبيا والولايات المتحدة تجار المخدرات والممنوعات بشكل عام يستغلون أي فرصة لتمرير تجارتهم إلى الأسواق الأوروبية والأميركية لذلك فنحن غالبا ما نكون بالمرصاد لأي تهدئة فهذه الفرق تقوم بتفتيش كل صغيرة وكبيرة من بوكيهات التي تصدر إلى الخارج حتى تتأكد من خلوها من أي مواد مشبوه