إنفلونسر.. مصطلح جديد في عالم التواصل الاجتماعي

14/02/2017
إنفلونسر مصطلح جديد ولقب غريب ظهر فجأة في حياتنا مع بزوغ نجم أشخاص معينين عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومعناه المؤثر ويطلق في العادة على من يملكون عددا كبيرا من المتابعين بغض النظر عن السبب الذي تابعهوه من أجله لا يقصد بالمؤثر هنا الممثل أو المطرب أو العالم أو الطبيب بل يقصد به أشخاص عاديون أصحاب مخزون كبير من التابعين أو المتابعين من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي يسمون المحركين أو في رواية أخرى صغار المشاهير ومعظمهم أصبح أقرب للناس من الممثلين والمطربين مثلا الموضوع يتعلق بقبول الكاميرا او بجودة المحتوى او حتى خفة الدم التي تصنع منه شخصا مؤثرا له تابعون ومتابعون وقد نجد بعضهم يتحدث عن المبادئ والنجاح والفشل وعن تطوير الذات ونقد المجتمع وفي نهاية اليوم يأخذك لهذا المنتج أو ذاك فالمؤثر أو صانع الذوق العام هم أداة تسويق انتبهت لها الشركات الكبرى بعدما أشارت دراسات أن تأثير من نثق بهم أكبر بنسبة 90 في المائة من تأثير الإعلانات المباشرة في توجيه اختياراتنا بعيدا عن التسويق الربحي عقدت قمم قامت بالتواصل مع المؤثرين والمسوقين للأفكار والقيم من صنعوا تغيرا متميزا اعترافا بدورهم المجتمعي قد تكون صفة التأثير مصدر كسب وتتحول في بعض الأحيان لمهنة بحد ذاتها الرأي فيها بثمن يزيد بزيادة عدد المتابعين فكر مليا من هي الشخصية المؤثرة في حياتك الالكترونية