غارات على حي الوعر المحاصر بحمص

11/02/2017
مجددا يعود حي الوعر المحاصر داخل حمص إلى واجهة الأحداث غارات جوية شنها النظام على الحي أسفرت عن أكثر من سبعة عشر قتيلا بينهم نساء وأطفال خلال الساعات الثماني والأربعين الماضية جاء هذا التصعيد فعكر صفو دام أشهرا وذلك في أعقاب اتفاق هدنة توصلت إليه المعارضة مع النظام برعاية أممية ويقضي الاتفاق برفع الحصار عن الحي وتحييده عن العمليات العسكرية وإخراج أبنائه المعتقلين في سجون النظام مقابل خروج مقاتلي المعارضة من الحي والسماح لمؤسسات الدولة بالعمل فيه بيد أن النظام لم يلتزم بأي من تعهداته فعلقت المعارضة تنفيذ الاتفاق إلى أن ينفذ النظام ما تعهد به فاجأنا اليوم الصباح أعاد النظام يستهدف الحي كامل الحي بالطيران وبل يومين بالأسطوانات والصواريخ والهاون واليوم الطيران الحربي من الصبح عم يضرب الحي الهدف تهجير السكان تهجير السكان إحنا رافضين هذا الأمر نهائيا تقول مصادر من داخل الحي للجزيرة إن النظام لجأ إلى استخدام القوة المفرطة ضد سكان الحي المحاصر منذ سنوات لدفعهم إلى الاستسلام والتسليم الحي إليه بلا مقابل وقد طالبت المصادر ذاتها الأمم المتحدة بالتدخل فورا باعتبارها الضامن لهذا الاتفاق ولمنع النظام من تهجير السكان على غرار ما حصل في داريا وحمص القديمة وغيرهما