موجة صقيع تضرب مناطق عدة في سوريا

01/02/2017
مئات الخيام في عدد من مخيمات النزوح كستها الثلوج عاصفة ثلجية ضربت قرى وبلدات ريف القنيطرة الذي تنتشر فيه المخيمات على الشريط الحدودي مع الجولان المحتل يسكن علاء وعائلته خيمة في مخيم بريقة ويعاني منذ سنوات من ورم في الدماغ وأدى انقطاعه عن العلاج إلى تدهور حالته اربع سنوات مرت على وجود هذه العائلات في مخيم بريقة ولكل منها قصة مختلفة مع المعاناة نحن في المنطقة الجنوبية من محافظة القنيطرة نعيش حياة مأساوية بالمرة نطلب من الله بالأول إنه يفرج عن الشعب السوري هي الحالة اللي إحنا فيها حالة لا يحسد عليها بني آدم في العالم يعني من جوع ومن برد اليوم في ببرد لا يوصف أكبر أسباب المعاناة هنا العزلة التامة التي يعيشها ريف القنيطرة الشمالي بسبب إغلاق الطريق الوحيد المؤدي إليه عزلة زادت مع موجة الصقيع الأخيرة ولم تستطع الهيئات المدنية عبور ذلك الطريق ولم تفلح قوات المعارضة في فتحه مع استمرار قوات النظام في استهدافه عاصفة ثلجية زادت من معاناة سكان مخيم بريقة معاناة طويلة ويبدو أنها لن تنتهي عمر الحوارني الجزيرة من مخيم البريقة في ريف القنيطرة