"الهيئة العليا" ترفض تصريح دي ميستورا حول وفد المعارضة

01/02/2017
وفد المعارضة السورية إلى جنيف مثار خلاف يستبق المحادثات المؤجلة إلى العشرين من فبراير شباط بدأت الزوبعة في أروقة الأمم المتحدة بتحذير المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا أنه سينتقي من سيشكلون وفد المعارضة السورية لجعله شاملا قدر الإمكان إذا لم تكن المعارضة جاهزة للمشاركة بموقف موحد بحلول الثامن من فبراير رفضت الهيئة العليا للمفاوضات اللهجة غير المعتادة للمبعوث الدولي وطالبته بالانشغال بتحديد أجندة المفاوضات وفق بيان جنيف فليس من اختصاصه تشكيل وفد المعارضة تطابق تحذير دي ميستورا مع تحذير آخر وجهه إلى المعارضة ميخائيل بوغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي غير أن المسؤول الروسي تحدث بتفاصيل فاقت ما سبق أن طرحه المبعوث الدولي يرى بوغدانوف أن بإمكان الأمم المتحدة والمجموعة الدولية لدعم سوريا تشكيل وفد للمعارضة السورية إلى جنيف إذا فشلت المعارضة في تشكيل وفدها بنفسها ووفق تصريحات الروس فإن تشكيلة الوفد يجب أن تروق الجميع وتحظى بموافقة كل الأطراف الدولية تثير روسيا اعتراضها على وفد المعارضة السورية بعد أيام من لقاء موسكو الذي جمع وزير الخارجية الروسي بممثلي كيانات محسوبة على المعارضة وهو اللقاء الذي غابت عنه الهيئة العليا للمفاوضات أكبر أطياف المعارضة المعترف بها دوليا وقيل إن موسكو تريد من وراء اللقاء صياغة معارضة بمقاييس تخدم الرؤية الروسية قد لا يكون مستغربا تشكيك موسكو حليفة نظام الأسد في الهيئة العليا للمفاوضات بالحديث باسم المعارضة السورية لكن ما بدا غريبا هو تشكيك طرف وسيط بوزن مبعوث الأمم المتحدة في قدرة المعارضة على صياغة وفد يحمل رؤية موحدة