هذا الصباح- فتاة الثلج.. رمز احتفالات الروس بالعام الجديد

31/12/2017
الموكب السنوي الاحتفالات بقدوم العام الجديد وفي المقدمة دائما فتاة الثلج أو عذراء الثلج التي تعبر عن مشاعر الفرح والاستبشار بعام آخر يقف على الأبواب الموكب حديث نسبيا فهو ليس تقليدا ضارب الجذور في الثقافة والتراث الروسي فبداية الاحتفال به تعود إلى ثلاثينيات القرن الماضي إبان العهد السوفيتي حينها أمر الزعيم جوزيف ستالين المواطنين بإطلاق الاحتفالات بالسنة الجديدة من المكان ذاته الذي يشهد احتفالات عيد الميلاد سقط الاتحاد السوفييتي وقبله رحل ستالين لكن هذا الموكب استمر عاما تلو الآخر وليس في الأفق ما يشير إلى إمكانية توقفه يوما ما درجات الحرارة المنخفضة جدا في موسكو وخيوط الظلام والأضواء المتفاوتة الدراجات والإكسسوارات والأزياء التي يرتديها المشاركون تضفي على الحدث طابعه الاحتفالي فالجميع يترقب قدوم عام جديد يتمنون أن يختلف عما سبقه من أعوام على كافة المستويات العامة خاصة