دعم أميركي جديد للوساطة الكويتية

30/12/2017
إنهاء الأزمة الخليجية تريد واشنطن ذلك ولا تزال تطالب به قالها وزير دفاعها هذه المرة هاتفيا لنظيره الكويتي ثمة من يسأل عن أهمية التوقيت لما تجد الولايات المتحدة الآن موقفها المعروف ذاك وثمة من سيركز على محورين في كلام جيمس ماتيس أولهما إشادته بدور الكويت الذي يصفه بالمحوري لإنهاء الخلاف الخليجي وثانيهما كما جاء في بيان البنتاغون القول إنه بالتخفيف من حدة التوتر سيركز الشركاء في منطقة الخليج على جهود التصدي للتهديدات المشتركة يقول متابعون أن المقصود على الأرجح هنا ملفا مكافحة الإرهاب والتصدي للنفوذ الإيراني في المنطقة أيا كان القصد فإنه متناغم مع الفهم الأميركي لما يمكن تحقيقه في منطقة مستقرة مع شركاء إقليميين في وفاق تقود الكويت جهودا مضنية لاحتواء الأزمة الخليجية منذ اندلاعها قبل نحو سبعة أشهر كثرة العصي في عجلات الوساطة الكويتية وفي قمة الخليج الأخيرة واجهت امتحانا عسيرا قبيل القمة كان وزير الدفاع الأميركي هناك وقيل حينها إن ضغوط واشنطن هي التي حملت المحاصرين على الحضور مع أنهم خفضوا لحسابات يعلمونها تمثيلهم السياسي إلى أدناه في اللحظات الأخيرة ترفض الولايات المتحدة تقديم جهودها لتقريب وجهات النظر الخليجية بديلا عن وساطة أمير الكويت لكنها جهود تكثفت منذ توقفت تغريدات الرئيس دونالد ترمب واندفاعاته عكس مسار الصلح الخليجي بل صار هو نفسه يعرض الوساطة من أجل حل الأزمة بين قطر وجيرانها في الخليج بدا ذلك جنوحا إلى رؤية المؤسسات الأميركية التي سقطت أمامها مبكرا مسوغات حصار قطر ذلك مما جعلها تدعو منذ البدء إلى الحوار وذاك عينه ما حركة تنقلات وزير الخارجية الأميركي إلى قطر ودول الحصار في مسعى لحلحلة أزمة لم تكف واشنطن عن التحذير من تداعيات استمرارها فهل لدى الأميركيين ما يمكن أن يعزز التفاؤل بقرب تلك الساعة مؤكدا أن إشادة البنتاغون بالجهد الكويتي الذي لم يسكنه اليأس بعد سيعطيه دفعة قوية ثم إن وزير الدفاع الكويتي المعين حديثا والذي اتصل به نظيره الأميركي كان قد عاد لتوه من زيارته الأولى إلى الرياض ولم تكن محادثاته هناك كما يبدو حبيسة العلاقات الثنائية لا يعرف يقينا الرابط بين تلك الأحداث كلها وليس معروفا ما إذا كان الأميركيون مستعدون هذه المرة لممارسة الضغط اللازم على أطراف بدؤوا لهم قبلا غير راغبين في الحل صحيفة نيوز ماكس الأميركية نشرت مقالا في الموضوع للخبير كريستوفر نيكسون كوكس يقول الكاتب وهو حفيد الرئيس ريتشارد نيكسون إنه بعد أكثر من ستة أشهر حان وقت الضغط على السعودية وحلفائها لإنهاء حصار قطر فبذلك ستركز دول الخليج برأيه مرة أخرى على مكافحة الإرهاب والتطرف بدلا من الانشغال بالمعارك فيما بينها