عـاجـل: الخطوط الجوية القطرية تعلن أنها ستخضع الركاب القادمين من إيران وكوريا الجنوبية للحجر الصحي مدة 14 يوما

الرئيسان التركي والإيراني يبحثان بطهران تداعيات استفتاء كردستان

05/10/2017
ان يكون الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في طهران ضمن زيارة رسمية فذلك أمر عادي بمنطق السياسة لكن أن تكون الزيارة في ظل مستجدات إقليم كردستان العراق فهنا لأنقرة وطهران كلام آخر تحظر لدى الجانبين الهواجس الأمنية التي قد يفرزها أي تغيير في جغرافيا العراق فيتحدثان عن خارطة طريق تركية إيرانية لإيقاف تداعيات ما بعد استفتاء كردستان لا نريد الضغط على الشعب الكردي لكن تركيا وإيران والعراق مجبرون على اتخاذ إجراءات جدية لضمان أهدافهم الإستراتيجية في المنطقة إيران وتركيا نفذتا بعض القرارات ضد الإقليم وستطبيقان قرارات مشددة خلال مراحل مقبلة يحضر الأمن في زيارة الرئيس التركي لطهران لكن لم يغب الاقتصاد فالجانبان وقع اتفاقيات للتعاون بينها التعاون المصرفي والإستراتيجية الوصول إلى سقف تبادل يصل 30 مليار دولار سنويا تدفع أزمة كردستان العراق طهران وأنقرة دفعا للارتقاء بمستوى التعاون العسكري وهو الذي ظل على لائحة الانتظار لسنوات تعاون رسم ملامحه قائد هيئة الأركان التركي خلوصي اكار وهو في إيران بعض ملامح التعاون قد تتجلى على الأرض السورية وفي مناطق خفض التوتر خاصة في الشمال السوري الأهم في هذه المرحلة هي الترتيبات التي يتوقع أن تتخذها إيران بالاشتراك مع تركيا وروسيا في الشمال السوري وجرى الاتفاق عليها في الاستانا تتباعد المواقف بين طهران وأنقرة وتتقارب لكن بحسب المصالح والتهديدات أبعادها سابقا الملف السوري ويقربها اليوم ملف كردستان العراق فكلا البلدين يتلمس خطرا لن يقف عند حدود الإقليم العراقي بل ربما قد يطال مناطق حيثما تخرج دعوات لتغيير جغرافيا الحدود نور الدين دغير الجزيرة