هذا الصباح – إدمان على الجراجات التجميلية بالصين

03/10/2017
جينيان امرأة صينية تبلغ من العمر خمسة وثلاثين عاما قررت الخضوع لجراحة تجميلية على غرار كل صديقاتها فقد أتت إلى إقليم هونان في وسط البلاد إلى عيادة خاصة للخضوع لعملية تجميل للأنف بلغت كلفتها ثمانية آلاف دولار فالجراحات التجميلية في الصين تشهد فورة مع ارتفاع الدخل الفردي والتأثيرات الغربية وضغوط وسائل التواصل الاجتماعي للظهور بمظهر جميل ما ان تتزوج المرأة وتصبح أما وتتجاوز سن الثلاثين تعتبر في منتصف العمر لا أريد أن أكون في منتصف العمر في هذه السن المبكرة الجراح التجميلي لجيان يؤكد أن 90 في المائة من قاصدي هم من النساء بين السادسة عشرة والسبعين فمنهن دون الأربعين يسعين أن يكون أكثر جمالا أما من هن فوق هذا العمر فيطمحن إلى شباب متجدد اما العملية التي تشهد أكبر إقبال فهي إزالة الشوائب من الوجه والجسم وتجميل الأنف بيانات من مصادر عدة من بينها شركة ديلويت العالمية لللاستشارات تتوقع أن يخضع حوالي 14 مليون صيني لعملية جراحية خلال العام الحالي بزيادة بمعدل النصف عن العام الماضي اما المشكلة تكمن في أن معظمهم في سن المراهقة مما يستدعي وضع علامة استفهام على الموضوع