عـاجـل: مراسل الجزيرة: الرئيس الإيراني يطالب وزارة الصحة بتشكيل مركز وطني لمواجهة انتشار فيروس كورونا

هذا الصباح - الدورة الرابعة لمعرض موسكو للرسوم المتحركة

03/10/2017
حفلت الدورة الرابعة لمعرض موسكو للرسوم المتحركة بالكثير من الأفكار والابتكارات المقارنة مع الدورات السابقة تكشف أن روسيا دخلت سوق الرسوم المتحركة والمجلات المختصة بها بقوة متأثرة ربما بجارتها الشرقية اليابان ختام المهرجان جاء أكثر إثارة من خلال عروض جسدت شخصيات رسختها الألعاب والمجلات على مدار السنين ساحات المعرض تحولت إلى عرض مسرحي صاخب تناوب على أداء مثلون أثقلتهم الأزياء المعقدة والاكسسوارات المكملة لها بمعنى أن الشركات المنتجة لم تكتف بالألعاب فقط بل تعمدت تنزيل شخصياتها متخيلة إلى أرض الواقع وجعلها تسعى بين الناس عشرات الآلاف زاروا المعرض لاسيما الأسر التي جاءت برفقة أطفالها ومراهقيها أي الفئتين المعنيتين بالمعرض اكثر من غيرهما يتنقل منتجو أفلام ومجلات الرسوم المتحركة بين أكثر من معرض وفي أكثر من دولة مدفوعين بحدة المنافسة والرغبة في تحقيق الارباح وهذا لا يتأتى إلا من خلال الابتكار والتجديد فعمر هذه الألعاب قصير جدا لذا لا نستغرب توالي الإصدارات من اللعبة نفسها والترويج لكل نسخة جديدة وعلى نحو يلهي الجمهور المستهدف عن التوقف عند ضآلة الفروق بينها وبين سابقاتها