الكتالونيون في الشوارع رفضا وتنديدا بالعنف

03/10/2017
ثمة غضب في كل أحياء برشلونة لذلك قرر هؤلاء المشاركة في إضراب عام لا يهدف هذه المرة إلى تحسين الظروف المهنية بل يصبو إلى التعبير عن حنق يخالج الإقليم بعد أحداث الأول من أكتوبر هتافات وشعارات تثبت أن حبل الود مقطوع مع الحكومة الإسبانية حتى إشعار آخر خرجنا إلى الشارع للتنديد بالعنف الذي مورس في حقنا بلا رحمة سنشل البلد إلى أن يتحقق ما قررناه في صناديق الاقتراع وهو قيام جمهورية منفصلة عن إسبانيا في وسط برشلونة لم يبدو المشهد مختلفا عشرات الآلاف من المواطنين احتلوا الشوارع في صورة تكررت في معظم الإقليم طرق مقطوعة وحركة نقل مشلولة إصرار قد يخبو حسب بعض المشاركين شرط استماع مدريد لمطالب برشلونة رغم هذه الأجواء الاحتفالية والسلمية ثمة من يخشى تصعيدا في الأيام المقبلة خاصة إذا أعلنت الحكومة القومية عن الاستقلال من جانب واحد تصعيد بدأت تتكشف ملامحه في محيط مقرات الشرطة الإسبانية في برشلونة هؤلاء هؤلاء نظموا وقفة احتجاجية أمام القيادة العليا للشرطة الوطنية الإسبانية ووصفوا عناصرها بأقبح النعوت وضع يزيد من مستويات الاحتقان كما تثبت هذه الصور لأمين إسبان طالبتهم بعض الفنادق في بلدات كتالونية بإخلاء الغرف بعد ضغط السكان وعمد البلديات أيمن زبير الجزيرة من مدينة برشلون