عـاجـل: أمير دولة قطر يوجه بإجلاء الرعايا القطريين والكويتيين من إيران بسبب فيروس كورونا

هذا الصباح-تقنية نقل القلاع والقصور وسيلة لجذب السياح باليابان

23/10/2017
شهدت منطقة شمالي اليابان سلاما نسبيا خلال حقبة حروب الساموراي قبل خمسمائة عام تقريبا لذلك لم تبنى فيها كثير من القلاع مقارنة مع وسط وجنوبي اليابان هذه القلعة في مدينة هيروساكي القلعة الوحيدة المتبقية في كل منطقة شمالي اليابان لذلك ورغم حجمها الصغير نسبيا فهي تحتل مكانة كبيرة في قلوب سكان المدينة أو يجوز الاتفاق حجم قلعة هيروساكي ربع حجم القلاع الأخرى لكن ذلك لا يقلل من أهميتها بل أعتقد أنها مميزة لأنها شاهدة على السلام الذي عاشته المنطقة يوجد في محيط القلعة نحو ثلاثة آلاف شجرة ساكورا ويقال إن مشهد تفتح أزهار الكرز حول القلعة أجمل مشهد للساكورا في اليابان لكن ذلك ليس الأمر الوحيد الذي يدفع الناس من كل أنحاء البلاد لزيارتها فقلعة هيروساكي تشتهر أيضا بأنها قلعة متحركة فخلال مائة عام تركت القلعة مكانها الأصلي مرتين وآخر مرة كانت العام الماضي في عملية استغرقت ثلاثة أشهر وقطعت خلالها القلعة التي تزن أربعمائة طن سبعين مترا كانت القلعة تتربع على زاوية جدار الحصن وبسبب الزلازل المتكررة تخلخل الجدار الذي تستند إليه وأصبحت مهددة بالانهيار إذا لم يتم إصلاح الجدار لذلك نقلت إلى موقع قريب إلى أن يتم إصلاحه هدفنا إعادة بناء الجدار بنفس طريقة البناء القديمة ويحتاج ذلك للكثير من الوقت والجهد خاصة أن عدد البنائين الذين يتقنون هذه الطريقة قليل جدا ويجب أن يعاد كل حجر إلى مكانه الأصلي يتم تصوير كل حجر من مختلف الزوايا وتؤخذ قياساته ثم يرمم المكان الذي كان يستند إليه يضم الجدار الذي تستند إليه القلعة ثلاثة ألاف حجر وقبل أن تنقل القلعة وتعاد إلى مكانها يجب أن يفكك هذا الجدار لتنظف الحجارة ولذلك يوجد رقم على كل حجر من هذه الحجارة لأنه يجب أن ينقل إلى مكان آخر ثم سيعاد إلى هنا في عملية تشبه حل اللغاز لغز آخر يحاول خبراء الآثار حله هو التقنيات التي استخدمت لنقل القلعة قبل مائة عام فقد فقدت جميع السجلات التي تشير إلى ذلك نقوم بدراسة الأساسيات لنتعلم التقنيات القديمة في البناء وهدفنا هو المحافظة على هذه المعلومات ونقلها للأجيال القادمة ليتمكنوا من ترميم القلاع في المستقبل والمحافظة على تراثنا رغم أنها عملية صعبة ومكلفة جدا ستكلف عملية نقل القلعة وإصلاح الجدار نحو ثلاثين مليون دولار وقد تبرع سكان مدينة هيروساكي بنصف هذا المبلغ بينما ستغطي الحكومة النصف الآخر حيث تعتبر القلعة من أهم الممتلكات الثقافية في اليابان في عام 2021 ستعود قلعة هيروساكي إلى موقعها الأصلي على بعد 70 مترا من هذا المكان لتستحق عن جدارة لقب القلعة المتحركة فادي سلامة الجزيرة هيروساكي