هذا الصباح- الرسوم الدراسية هاجس طلاب الجامعات الخاصة بالسودان

11/10/2017
أكثر من خمسة آلاف وخمسمائة طالب وطالبة تكتظ بهم جامعة المشرق التي بدأت نشاطها عام 2003 انطلاقا من اهتمام يرتكز على العلوم والتكنولوجيا قبل أن يتم ترفيعهم إلى جامعة بعد عشر سنوات من تأسيسها فهي كمثيلاتها من الجامعات الخاصة تفرض رسوما متفاوتة على طلابها نظير تقديم خدمة تعليمية للائقة الرسوم الدراسية مفروضة على الطلاب يتم تحديدها اعتمادا على معيار مستوى دخل الفرد بحسب إدارة الجامعة التي تؤكد تضررها من تأثيرات تضخم الاقتصاد في السودان إذ إن الطلاب يقومون بدفع قيمة مالية ثابتة منذ دخولهم وحتى تخرجهم بل يتأهبون للانطلاق نحو سوق العمل بهمة وتطلع ويكرسون جهدهl في الاستعداد لمواجهة مستقبل لا يخلو من صعوبات بالنسبة لسوق العمل بعدين الحمد لله إحنا بنكون كوادر مؤهلة جدا في سوق العمل لانو الجامعة تركز على الجانب العملي اللي يخدمنا كثير بعدين وبتدينا العديد من الحاجات اللي ممكن تساعدنا في المستقبل لقدام بنطلع بذخيرة كبيرة من الجامعة غير أن صناعة العملية التعليمية بحسب المواصفات العلمية للجودة تبدو أمرا مكلفا فإدارة هذه الجامعة تقول أنها تصرف أموالا طائلة على استجلاب أساتذتها فضلا عن تجهيز بيئتها التعليمية وإنشاء المعامل وأجهزة التدريب وغيرها معروف عملية البرامج التي تقوم على العلوم والتكنولوجيا تكون باهظة الكلفة بالذات تحتاج إلى معامل إلى ورش إلى تدريب للطلاب دي إحنا وضعناها نصب أعيننا وكان لا بد من الاهتمام بهذا الجانب حتى ينافس خرجي هذه الجامعة في الجامعات الأخرى مصروفات الدراسة الجامعية لدى المؤسسات الخاصة بالسودان تعد عبئا ثقيلا على الطلاب وأولياء أمورهم ولعل الحصول على مستوى تعليمي جيد هو الغاية التي تبرر الصبر على هذا الواقع غير أن التعليم هو الآخر بحاجة إلى كثير من الأموال ليكون جيدا ومتطور جامعة الأحفاد للبنات بأم درمان رائدة التعليم الأهلي في العالم العربي وإفريقيا احتفلت أخيرا بمرور خمسين عاما لإعطائها لطالما بدأت نشاطها في ستينيات القرن الماضي ما يقارب العشرة آلاف طالبه على مستوى البكالوريوس والتعليم فوق الجامعي ينهل من معين جامعة الأحفاد للبنات التي لطالما سعت لأعدادهن نحو مستقبل أفضل فالطالبات يخضعن لرسوم دراسية متفاوتة ويتطلعن نحو إعداد جيد لسوق العمل كل الرسوم اللي انا دفعتها في الفترة بتاعة خمس سنين يعني أنا شايفة نتيجتها واضحة اول ما اتخرجت يعني أنا أول ما خرجت بشهر قدرته القى شغل يعني حتى لما نخش إنترفيو معاي كمية من الناس بكون متميزة يعني الأحفاد ما ادتني بس حاجة أكاديمية بل بنت فينا المهارات العملية وخلتني متميزة في سوق العمل طالبات جامعة الأحفاد يستفيدن من رحلات علمية منتظمة وأنشطة اجتماعية مختلفة علاوة على برامج ثقافية ورياضية متنوعة رسمت ملامح اهتمام غير خاف لمستقبل عملي جيد غير أن الإنفاق المالي على تلك البرامج العلمية بحسب إدارة الجامعة يبدو أكثر من المصروفات الدراسية للطالبات نحن دلوقتي بنعتمد على 95 في المائة من التسير على المصاريف الدراسية ده خطر الخمسة بالمائة التانية بتجي دعومات من افراد شركات من مؤسسات وكده في شكل تبرعات وحاجات زي ديه دي ذاته في السودان ضعيفة أسرة الشيخ بابكر بدري شكلت النواة الأولى لتجربة تعليم البنات في السودان منذ ستينيات القرن الماضي حين كان الاعتقاد السائد وقت ذاك أن الالتحاق بمدارس المستعمر البريطاني مدعاة للفساد الأخلاق بل والخروج من الدين برمته أسامة سيد أحمد الجزيرة الخرطوم