هذا الصباح- ملتقى لهواة رياضة القفز بالمظلات في كوالالمبور

10/10/2017
إنها رياضة ترفع نسبة الأدرنالين في جسم الإنسان وهو الهرمون الذي يزيد كثيرا عند الشعور بالخطر يطلق عليها البعض اسم رياضة الغطس من السماء وآخرون يسمونها رياضة بيس أو القفز من فوق المباني والجسور والمرتفعات المنحدرة المشاركون في القفز من برج الاتصالات في كوالالمبور ورغم ممارستهم هذه الرياضة لسنوات لا يخفي أكثرهم حالة خوف تنتابهم مع كل قفزة أول تجربة لي كانت القفز من جسر في ملبورن وكان مخيفا جدا واليوم نحن نقفز من برج مرتفع لكننا مازلنا نشعر بالخوف تدربوا وتعالوا شاركنا هذه الأوقات الجميلة لم يكتفي هواة رياضة القفز الحر اعتلاء أكبر برج للاتصالات في جنوب شرقي آسيا والذي يحتل المركز السابع في العالم من حيث الارتفاع فاستعان بعضهم برافعة لجلب مزيد من الإثارة للسباحة في سماء كوالالمبور على ارتفاع أكثر من ثلاثمائة متر ومن يشاهد سباحين في أجواء برجي كوالالمبور سيعرف المعنى الحقيقي لوقوف شعر الرأس القفز من اعلى هواية تبدو ممتعة لهؤلاء وأمثالهم من محبي الرياضات الخطيرة اما من يخافون الارتفاعات الشاهقة ولم يعتادوا على المغامرات فيكفيهم التمتع بمشاهدة مثيرة عن بعد هؤلاء يعرفون جيدا الاحتياطات التي يجب اتخاذها قبل وبعد كل قفزة في الهواء فيرتبون مظلاتهم بعناية لا تدع مجالا للالتفاف خيوطها أو حدوث خطأ ما أما بالنسبة لموريس الفرنسي الذي قام بنحو ألف وثلاثمائة قفزة خلال خمس سنوات فقد استوحى من هذه الرياضة معنى الحرية فارتدى علم فلسطين في مناسبة دولية التحدي هو أن تبقى حيا فكل سنة يموت بعض أصدقائنا في هذه الرياضة فهي مغامرة خطرة والقافز الأطول عمرا هو الأفضل بمعنى أن تستمر في ممارسة هذه الرياضة أطول وقت ممكن أما المغامر الأميركي جيت مارتن فيعتقد أن التحدي الذي ينبغي عليه أن يتجنبه هو الاستمتاع بالحياة حيث يمارس واحدة من أكثر الرياضات إثارة رغم الإعاقة التي تلازم النصف الأسفل من جسده وما يزيد متعتها برأيه الصحبة الجيدة واكتشاف العالم تجربتي مع هذه الرياضة هي أنها شيء درامي ومميز بالفعل فهي خطرة لكن المخاطرة فيها محسوبة جدا ونبذل جهدنا لأن تكون آمنة كلما كررنا القفزة كانت المتعة أكثر القفز ليلا لا يقل متعة وإثارة لدى المغامرين والمشاهدين كما يصب في هدف المنظمين لهذه المناسبة السنوية وهو تشجيع السياحة من خلال التعريف بكوالالمبور وتقديمها محطة للسياحة الاستوائية ومدينة رياضات مثيرة وجذابة سامر علاوي الجزيرة كوالالمبور