13 قتيلا في هجوم استهدف حاجزا أمنيا بالعريش

09/01/2017
هجوم آخر استهدف حاجزا لقوات الأمن المصرية في مدينة العريش عاصمة محافظة سيناء وأسقط عددا من القتلى والجرحى العسكريين حسب بيان للداخلية المصرية فإن الهجوم نفذه نحو عشرين مسلحا حاولوا اقتحام حاجز المطاف بدائرة قسم ثالث العريش باستخدام قذائف آر بي جي وسيارة مفخخة وأسلحة أوتوماتيكية وعبوات ناسفة في محيط الحاجز البيان ذكر أيضا أن قوات الأمن تصدت للهجوم الذي وصفته بالإرهابي وفجرت سيارة مفخخة المستخدمة في الهجوم قبيل وصولها للحاجز وتم التعامل مع منفذي الهجوم حيث قتل وجرح عدد منهم وأضافت الداخلية في بيانها أن قواتها ضبطت أيضا بعض الذخائر والأسلحة وجهازين لاسلكي وقنبلتين يدويتين كما تم ضبط سيارة تاكسي مبلغا عن سرقتها ذكر أنها تحتوي على بعض الملابس التي يرتديها الإرهابيون أثناء فرارهم وحسب تصريح المركز الأمني فإن السلطات كثفت من إجراءاتها لضبط المهاجمين لكنها لم تكشف عن هوية منفذي الهجوم على الرغم من أنها دأبت على توجيه أصابع الاتهام في مرات سابقة لمسلحي تنظيم الدولة الإسلامية ومنذ عدة شهور صرحت السلطات المصرية بتقديرات متفائلة بأنها احتوت الوضع الأمني المتفجر في سيناء والتي كانت معالمه واضحة في عدد من التفجيرات التي استهدفت عناصر أمنية وعسكرية مرات عدة لكن الهجوم الأخير يحمل في ثناياه عكس ذلك ويشير إلى أن سيناء مازالت تشهد تصعيدا في الهجمات ضد الشرطة والجيش