تخفيف العقوبات عن السودان ينعش معرض الخرطوم

31/01/2017
بين تشجيع الاستثمار وجذب رؤوس الأموال الأجنبية شكل معرض الخرطوم الدولي نقطة مهمة في أكبر تجمع اقتصادي وتجاري بمشاركة أكثر من ستمائة شركة محلية وأجنبية وقد ركزت تلك الشركات على آخر منتجاتها في مجال التقنيات والصناعات الحديثة في محاولة لفتح الجديد من الأسواق في بلد لا زال يتلمس طريقه في مجال الصناعات واستخدام التقنيات الحديثة في مشروعاته الإنتاجية الزخم الاقتصادي رافق هذا المعرض سيكون محفزا للآخرين الذين لم يشاركوا في هذه الدورة أن يشاركوا في فعاليات وتظاهرات الاقتصادية خلال فترة الستة أشهر التجريبية بالنسبة لرفع العقوبات تزامنت الدورة الجديدة لمعرض الخرطوم الدولي مع رفع العقوبات الأميركية عن السودان والسماح بحركة التجارة والتحويلات النقدية وعقد صفقات بين السودان ودول العالم بعد أكثر من عشرين عاما واجه فيها الاقتصاد السوداني عزلة وكساد خانقين السودانية السودانية حقيقة سوق واعد جدا في مجال الزراعة إحنا متخصصين في مجال الأسمدة الزراعية تسعة عشرة دولة عربية وإفريقية أوروبية وآسيوية تشارك في هذا المعرض وربما كان فرصة لتشجيع التجارة العابرة مع دول الجوار يمثل المعرض فرصة سانحة للسودان لجذب رؤوس الأموال الأجنبية في أعقاب رفع العقوبات الأميركية الأمر الذي قد يساعد الاقتصاد السوداني على استعادة عافيته الطاهر المرضي الجزيرة