هذا الصباح-كولومبيا تستعد لحظر زراعة الكوكا

30/01/2017
كثيرا ما تصطدم التقاليد والعادات بالقوانين محلية كانت أم دولية فما يراه هذا الشعب أو ذاك حقا مكتسبا فيما يخص مأكله ومشربه وانتقاداته قد تجرمه قوانين الدول الأخرى والمنظمات الدولية ونمثل هنا بنبتة الكوكا التي تنتشر زراعتها في بوليفيا والبيرو وكولومبيا وغيرها من دول حوض الأمازون درج السكان الأصليون منذ القدم على أوراقها وصنع شاي منها عدا استخدامها في علاج كثير من الأمراض فإن ذلك لم يشفع للكوكا ومن يدافعون عنها لأن المصدر الرئيسي لإنتاج الكوكايين أحد أخطر أنواع المخدرات المصنعة وعليه فقد اعتبرتها الأمم المتحدة مخدرا صريحا قبل نحو خمسين عاما وحدت دول كثيرة حذو المنظمة الدولية بحظر النبتة ومحاربتها بلا هوادة ومع ذلك ما زال السكان الأصليون في بوليفيا وبيرو وكولومبيا وغيرها يتمسكون بها ويدافعون عنها الدفاع عن الكوكا تمسك بزراعتها البرنامج الانتخابي موراليس واوصله للرئاسة في بوليفيا أحدث مصادر الصدام بين القوانين والتقاليد عبرت عنها هذه المظاهرات في مدينة ببيان الكولومبية نحو ثلاثة آلاف مزارع نزلوا إلى الشوارع للتنديد بقرار الحكومة الخاص بضرورة زراعة محاصيل بديلة من الكوكا هكذا نص اتفاق السلام بين الحكومة والمتمردين الذين كثيرا ما شجعوا زراعة الكوكا وتربحوا منها رفع المتظاهرون الشعارات نفسها مدافعين عن تاريخ الكوكا والدور الذي تلعبه في النظام الغذائي والطبي لملايين السكان لا تبدو الحكومة في وارد الاستماع لهذه الأصوات فحجم الضغوط الدولية عليها أكبر من قدرتها على التجاهل كما لا يبدو هؤلاء على استعداد للتخلي عن زراعة الكوكا بسهولة ما يعني استمرار الأزمة