مهجرو وادي بردى في الطريق إلى إدلب

30/01/2017
وصول الحافلات التي تنقل أهالي وادي بردى إلى قلعة المضيق في ريف حماة الشمالي يتجمعون في هذا المكان ومن ثم سينتقلون إلى مناطق متفرقة في ريف إدلب قد سبق وصول هذه الحافلات أعداد من الجرحى من ذوي الحالات الحرجة بسيارات الهلال الأحمر السوري تم نقله مباشرة إلى مشافي تخصصية أربعة من هذه الحالات الحرجة بحاجة إلى عمليات جراحية سريعة هذه الحافلات تقل ما يقارب 2154 شخصا تقريبا من مقاتلي المعارضة وأسرهم ممن رفض التسوية مع قوات النظام في منطقة وادي بردى بريف دمشق الغربي طبعا هذا التهجير القسري لأهالي ووادي بردى تم عبر اتفاق بين قوات النظام وقوات المعارضة بعد حملة شرسة شنها مقاتلو حزب الله اللبناني إضافة إلى قوات النظام السوري ثمانية وثلاثين يوما من القصف المتواصل والعمليات العسكرية المستمرة على قرى وبلدات وادي بردى استخدمت فيها قوات النظام كافة أنواع الأسلحة بما فيها النابالم الحارق أكثر من اثنين أكثر من 42 حافلة وصلت إلى قناة المضيق في ريف حماة الآن وكما ذكرنا لكم سيتم توزيع الأسر والعوائل إلى عدة مناطق في ريف إدلب بحسب المنظمات الإنسانية ووكالة الغوث المتواجدة هنا سيذهب قسما كبيرا من هذه العائلات إلى مخيمات إيواء مؤقتة في ريف إدلب ريثما يتم تجهيز بيوت سكنية ومخيمات لهؤلاء المهجرين ادهم ابو الحسام الجزيرة ريف حماة الشمالي