الكنيست يتجه لإقرار قانون يشرعن البؤر الاستيطانية

30/01/2017
227 مرة رفع فيها أعضاء الائتلاف الحاكم أياديهم لتشريع سلب أراضي الفلسطينيين وقد أسقطوا بذلك تحفظات المعارضة على قانون مثير للجدل يسمح بمصادرة أراض بملكية فلسطينية خاصة لصالح البناء الاستيطاني التوسعي ويقول مؤيدو القانون إنه سيكون توطئة لإحلال السيادة الإسرائيلية على كامل أرجاء الضفة الغربية الضفة الغربية لنا ونسعى لإحلال السيادة الإسرائيلية عليها فهي جزء من أرض إسرائيل ودولة إسرائيل وهذا ما سيكون وبينما قال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن القانون سيضع حدا لما سماه ملاحقة المشروع الاستيطاني فقد وصفه معارضوه بأنه غير دستوري وأكدوا أنه حتما سيجر قادة إسرائيل إلى محكمة الجنايات الدولية أي عملية سلام على أساس حل الدولتين لن تتم بدون إنهاء الاحتلال هذا القانون يكرس الاحتلال ويشرع الاحتلال أي عملية سلام سوف تتم دون حل دولتين دون إنهاء الاحتلال هذا القانون هو يكرس الاحتلال ويشرع الاحتمالات وسيقود القانون إلى إضفاء الشرعية على ستة عشر تجمعا استيطانيا في الضفة الغربية أقيمت على أراض بملكية فلسطينية خاصة وسيمنح الشرعية لنحو أربعة آلاف وحدة استيطانية ويتحايل القانون على قرار للمحكمة العليا الإسرائيلية قضى بإجلاء مستوطنة عامونا وإعادة الأراضي التي أقيمت عليها إلى أصحابها الفلسطينيين وترافق ذلك مع حملة شنها رئيس الوزراء الإسرائيلي لهدم منازل الفلسطينيين في طرفي الخط الأخضر إرضاءا لشركائه تحالفه الذي يشكل قادة المستوطنين قاعدته الأساسية تهدم إسرائيل إذن بيوت أصحاب الأرض وتبني لمن يغتصبها وتعطي لمن لا يستحق وتسلب من أصحاب الحق وفوق كل هذا يزعم قادتها أنها واحة الديمقراطية القدس الغربية