هذا الصباح-منطقة النورماندي تجذب السياح

25/01/2017
حينما يشتد صخب واكتظاظ عاصمة الجنوب والملائكة باريس يشد الفرنسيون لحالة إلى شمالها الغربي حيث منطقة النورماندي التي تشتهر بالهدوء وجمال الطبيعة وبساطة الحياة إضافة إلى احتفاظها بطابعها المعماري القديم الذي يتميز بالمباني الخشبية الجميلة والتي تعد معالم تاريخية تتوغل بجذورها في الزمن القديم منطقة النورماندي هي منطقة متنوعة بين الطبيعة والجبال والبحر وتحتوي على عدة معالم تاريخية وتقريبا طول سنة هناك توافد سياحي كبير تشتهر النورماندي أيضا بمنتجاتها المحلية خاصة الفواكه والخضراوات الطازجة والأجبان الفرنسية الشهيرة والمتنوعة كما تحتوي هذه المنطقة على أماكن مهمة كمنزل وحدائق الرسام كلود مني التي تستقطب ملايين السياح سنوي يحدوهم للاستمتاع بلوحاته الشهيرة وحدائقه الملونة أما من يهوى السفر عبر الزمن من خلال الاستمتاع بالمباني الأثرية القديمة فهنا سيجد ضالته أيضا المكان هنا هادئ وبعيدا عن الجو المتعب والرتم السريع اللي تعودنا عليه في العاصمة وننصح الجميع بزيارة هذه المنطقة ويبدو أن جمال وسكينة هذا الملاذ أمام الفرنسيين مهدد أيضا بزحف العمارة الحديثة هو الغزو التكنولوجي والاكتظاظ السكاني بيد أن النورماندي لا تزال صامدة تحتفظ بجمالها الطبيعي ومعالمها التاريخية