خطة إسرائيلية لبناء 2500 وحدة استيطانية بالضفة

24/01/2017
لم يكن مستغربا إعلان وزارة الدفاع الإسرائيلية خططا لبناء 2500 وحدة سكنية استيطانية في الضفة الغربية المحتلة الوزارة الإسرائيلية وصفت هذه الخطط التي صدق عليها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بعد أيام قليلة من تنصيب الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترمب بأنها استجابة للمطالب المتعلقة بالإسكان الجديد حفاظا على الحياة اليومية الإسرائيلية العادية وكان بناء المستوطنات قد علق خلال الأشهر الأخيرة من إدارة الرئيس الأميركي السابق إدارة أوباما تأتي خطط وزارة الدفاع الإسرائيلية بعد يومين فقط من إعطاء بلدية القدس الضوء الأخضر لبناء 566 وحدة سكنية جديدة بمستوطنات يهودية في ثلاثة أحياء بالقدس الشرقية المحتلة ما يؤكد مضي إسرائيل قدما في سياسة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية التطورات قوبلت بإدانات فلسطينية واسعة وقد دان القيادي في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات جميع القرارات الإسرائيلية الخاصة ببناء المستوطنات ودعا المجتمع الدولي لمحاسبة إسرائيل بشكل فوري على سياساتها غالبية المجتمع الدولي تعتبر بناء المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة أمرا غير قانوني ويشكل عقبة رئيسية أمام حل الصراع الإسرائيلي الفلسطيني وكان مجلس الأمن الدولي قد صدق في الثالث والعشرين من ديسمبر الماضي على قرار يطالب إسرائيل بوقف بناء المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة حينها وصف الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب ذلك بأنه خسارة فادحة ستجعل التوصل إلى اتفاق سلام أكثر صعوبة والثابت أن إسرائيل تنطلق الآن من دعم ترامب للمضي قدما في تنفيذ سياساتها وأكد نتنياهو الذي يتأهب لتلبية دعوة من ترمب لزيارة واشنطن قريبا أن حكومته ستبني هذه المستوطنات وأنها ستستمر في هذه السياسة