هذا الصباح-تناول الفول السوداني مبكرا يعزز المناعة

21/01/2017
حساسية الطعام نتيجة لاستجابة مناعة الجسم وإنتاجها لأجسام مضادة تجاه بعض أنواع الاغذية أشهر أنواع الأغذية التي تسبب الحساسية هي البيض والأسماك والقمح والحليب وفول الصويا والسوداني وتعد الحساسية للفول السوداني إحدى أكثر أنواع حساسية الطعام انتشارا وتظهر في العام الأول من عمر الإنسان وتصاحبه مدى الحياة دراسة بريطانية غريبة أكدت أن الأطفال المعرضين لخطر الإصابة بالحساسية تجاه الفول السوداني من الأفضل تقديم طعام مهروس لهم يحتوي على مسحوق الفول الذي يستطيعون فيه ابتلاع الأطعمة الصلبة أي من الشهر الرابع حتى الحادي عشر من أجل تقليل خطر الإصابة بالحساسية كمية الفول السوداني من الحبذ إعطاءها للطفل هي ثلاث ملاعق في الأسبوع ولا يجب إعطائها لمن هم دون الشهر الرابع حساسية الغذاء هي عبارة عن رد فعل مبالغ فيه من جهاز المناعة على اكل معين وتظهر هذه الحساسية بعد تناول الطعام المسببة للحساسية في غضون ساعات وتظهر الحساسية كطفح في الجلد أو ضيق في التنفس وصعوبة في البلع وآلام المعدة ويمكن التأكد من صحة الطفل عن طريق إجراء اختبار حساسية أظهرت الدراسة أن الاستهلاك المستدام من الفول السوداني آمن وتشير النتائج إلى انخفاض كبير ومهم في حساسية الفول السوداني الأطباء أكدوا نجاح هذه الدراسة إلا أن من الأفضل الاستمرار في إتباع إرشادات الطبيب المعالج لتفادي أي ضرر قد يحدث نظرا لاختلاف حالات الأطفال