هذا الصباح- الإجهاض الانتقائي للأرمينيات

20/01/2017
الجمهوريات التي كانت ضمن الاتحاد السوفيتي يتمسك الناس بالتقاليد فيفضلون إنجاب الذكور أكثر من الإناث لأنهم يعتبرون ذلك مثالا للقوة فأرمينيا مثلا تحتل المرتبة الثالثة عالميا في قائمة أكثر الدول إجراءا لعمليات الإجهاض الانتقائي المهم جدا تغيير العقلية لكي يفهم الناس أن الرجال والنساء متساوون ولديهم حقوق وقدرات متساوية فالنساء هنا يقلقن من الحمل لأنهن سيضطررن إلى التفكير في الإجهاض إذا كان الجنين انثى أمام هذا الواقع قد تشهد البلاد بحلول عام 2060 مجتمعا ذكوريا تتراجع فيه أعداد النساء هذه الأزمة أقر النواب في أرمينيا منذ فترة قانونا يهدف إلى تغيير هذا المنحى بإرغام الأطباء على سؤال النساء عن دوافعهن للقيام بذلك ورفض إجراء أي عملية إذا كان سبب متعلق بجنس الجنين المعروف أن الإجهاض التلقائي يموت فيه الجنين لأسباب طبيعية أما هنا في هذا البلد فالإجهاض عمل متعمد فهل من حق أي إنسان أن يتخذ قرارا لإزهاق روح دونما ذنب اقترفته