تزويد المصانع الأردنية بالغاز الطبيعي بدل الوقود الثقيل

18/01/2017
عهد جديد للمصانع في الأردن حيث نجح هذا المصنع وللمرة الأولى في تاريخ قطاع الطاقة المحلي باستخدام الغاز الطبيعي في إدارة آلاته العملاقة بدلا من الوقود الثقيل وذلك بعدما كان الغاز مخصصا لتوليد الكهرباء فحسب ثلاثة ملايين قدم مكعبة من الغاز الطبيعي ستنقل يوميا عبر صهاريج إلى أكبر مصنع في العالم العربي لإنتاج الورق والذي يصدر زهاء سبعين ألف طن من إنتاجه للدول المجاورة أمر سيتيح له إلى جانب عشرة مصانع أخرى خلال هذا العام خفض تكاليف الإنتاج وترشيد استخدام الطاقة لكن ثمة امتيازات متعددة لاستخدام الغاز الطبيعي في الصناعات هذه المحطة للغاز الطبيعي تعمل أكبر شركات توليد الكهرباء لإنتاج ما يمثل خمسة وثمانين في المئة من الطاقة الكهربائية في المملكة مشهد ينقل الأردن لعهد الغاز الطبيعي بعدما تسبب ملف الطاقة في عجز متواصل للموازنة العامة وزيادة الدين العام سنويا وأجبر الحكومة على توقيع صفقة بعشرة مليارات دولار مع إسرائيل لاستيراد الغاز الطبيعي مازالت مثار جدل وسخط لدى الشارع الأردني رائد عواد الجزيرة عمان