هذا الصباح-رؤوس أقلام الرصاص تتحول لتماثيل

15/01/2017
بين فن النحت على الخشب والخط بالقلم وجد الفنان اللبناني نعمان الرفاعي طريقا آخر لموهبته الجديدة الأسماء ونحت التماثيل والأشكال في رؤوس أقلام الرصاص هي التحدي الجديدة للرفاعي لم يكن التحول لهذا الفن قرارا سهلا بعد عام من التردد قرر أن يخوض التجربة بعد التجربة الأولى عرض الرفاعي اثنين من أفلامه في معرض فني بقضاء عكار ما لم يتوقعه الرفاعي أنها لاقت استحسانا ثم طلبا عليها لتتحول إلى مهنة بجانب مهنته كمدرس خط العمل على رأس قلم رصاص لا يتجاوز مليمترات يتطلب دقة في العمل وصبرا كبيرا يمتد ليوم كامل لكن ما يشجع الرفاعي على الاستمرار في هذه الرواية هو العائد 100 فهو يتغاضى عن رأس قلم واحد وقد يرتفع المبلغ إلى خمسمائة