عـاجـل: مراسل الجزيرة: الفريق أول عبد الفتاح البرهان يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للمجلس السيادي في السودان

أزمة الدواء تدفع المصريين للتداوي بالأعشاب

15/01/2017
في الأزمات العادية لا يعدم المواطن المصري حيلة في البحث عن حل أما وقد تلاحقت عليه الأزمات وباتت تحاصره حتى تكاد تخنقه فقد أوشكت الحلول أمامه على النفاذ فبعد أن عصفت الأزمات بقوته الآن باتت تهدد صحته وفي مجتمع تتفشى فيه أمراض السكري والضغط والكبد والأورام والقلب ويغيب عنه الدعم الحكومي وتتهاوى فيه الخدمات الصحية لم يجد المصريون بديلا عن اللجوء إلى الأعشاب لمواجهة الارتفاع المضطرد والجنوني لأسعار الدواء التي تضاعفت أكثر من مرة في الشهور الأخيرة لجأ بعض المواطنين إلى محال العطارة التقليدية آملين في الحصول على وصفات شعبية بدائية ربما توازي الدواء التقليدي في كفاءته وفعاليته وبتكلفة أقل منه بكثير أسعار العقاقير الطبية قفزت بنسبة تراوحت بين ثلاثين وخمسين في المئة ويرجع عاملون في المجال الطبي ذلك إلى أن مصانع الأدوية المصرية تعتمد على استيراد 90بالمئة من المادة الخام المستخدمة في صناعة الدواء وبعد قرار الحكومة تحرير سعر صرف الجنيه زاد سعر الدولار في السوق الرسمية بنحو الضعف وبالتالي زادت فاتورة استيراد المواد الخام على الشركات بنحو الضعف أيضا وهنا كانت الشركات أمام خيارين إما أن تتوقف عن الإنتاج لتفادي الخسائر أو تنتج هي الدواء وتتحمل الخسائر فكان الخيار الأول هو الأنسب صبت وسائل إعلام محلية وهيئات مدنية غضبها على وزير الصحة والحكومة من خلفه وحملتهم المسؤولية عن اشتعال أسعار الأدوية وجاء بصيص الأمل للمواطن المصري عبر رئيسه الذي وجه بضرورة تشديد الرقابة لضمان عدم المغالاة في الأسعار يأمل المصريون أن تتحمل صحتهم قرارات أخرى صعبة قد تهبط عليهم فجأة وهم ينتظرون بفارغ الصبر ستة أشهر وعدهم الرئيس بأن تنفرج الأمور بعدها