عـاجـل: مصادر للجزيرة: الرئيس اليمني يرأس اجتماعا لقيادات الدولة في الرياض لمناقشة تطورات عدن

اجتماع وزراء خارجية فرنسا ودول أفريقية بمالي

14/01/2017
فرنسا وإفريقيا في مالي إنه موعد جديد لتقييم العمل المشترك ورصد التحديات فرنسا أكدت خلال وضع اللمسات الأخيرة على مسودة البيان الختامي للقمة حرصها على زيادة الدعم للقارة الإفريقية والعمل على تحقيق استقرارها مسودة البيان الختامي ليست مجرد ورقة إنها بمثابة خارطة طريق تعتمد على تشخيص الحالة وتتطرق لجميع المشاكل الأمن والسلامة ومحاربة التطرف والجريمة المنظمة هذه كلها أولويات وتبقى الحرب ضد الجماعات المسلحة الهاجس الأكبر بالنسبة للبلدان الأفريقية التي يطلب بعضها الدعم بشكل مباشر من فرنسا بالنسبة لنا في بوركينا فاسو فنحن نتمسك بالعمليات العسكرية المشتركة على حدود البلدان التي يهددها الإرهاب وذلك بالتعاون مع فرنسا فذلك أمر مهم جدا لكي نضع حدا لانتشار التطرف في دول الساحل منظمات المجتمع المدني في مالي لم يسمح لها بالمشاركة في القمة لكنها حرصت على إيصال رسالته المناوئة للنفوذ الفرنسي في إفريقيا وتقول هذه المنظمات إن فرنسا ينبغي أن تقتنع بأن إفريقيا لم تعد تابعة لها وتتهمها بمحاباة الأنظمة الديكتاتورية للحفاظ على مصالحها عقد قمة كهذه لم يعد أمرا مناسبا ينبغي أن نتجاوز هذه السيطرة الفرنسية علينا إفريقيا اليوم بحاجة للمزيد من الديمقراطية لتحقق تقدما ملموسا لأن الرؤساء الذين يوجدون في الحكم لعشرات السنين لم يساهموا في تحقيق النمو فيها هذه المنظمات أيضا فرنسا بعدم احترام حقوق الإنسان في التعامل مع المهاجرين غير النظاميين الأفارقة زينب بنت أربيه الجزيرة من العاصمة المالية باماكو