معلمون يتظاهرون بتونس لرفض برنامج الإصلاح التربوي

12/01/2017
مرة أخرى غضب واحتجاج للمدرسين في تونس لم يعد الأمر جديدا فالأزمة بين نقابات التعليم ووزارة التربية متواصلة منذ حوالي عامين يطالب المحتجون من أمام وزارة التربية برحيل الوزير فهم يتهمونه بالإضرار بالتعليم الحكومي وتبني برنامج غير مجد لإصلاح المنظومة التربوية بتونس قطاع اسمه قطاع التربية والتعليم قطاع في مئات آلاف المناضلين وآلاف المدرسين الذين دافعوا عن حق شعبنا ويدافعوا على المدرسة العمومية وستستمر نضالنا حتى تحقيق مطلبين رئيسيين وهو رحيل وزير التربية الحالي عن وزارة التربية والبدء في إصلاح جدي حقيقي لهذه المدرسة تحفظ حقوق الفقراء قبل الأغنياء في هذه المدرسة التظاهر ضد الوزير والمطالبة برحيله حق ثوري ودستوري هكذا رد ناجي جلول وزير التربية على المطالبين باستقالته لكنه استنكر اتهامه بتهميش التعليم الحكومي وإضعافه معتبرا الوزارة أول المدافعين عن المؤسسات التعليمية الحكومية اليوم شعار المدرسة العمومية بوزارة التربية رفعته إحنا رافعين شعار دفاع وقاعدين وإصلاحات الإصلاح التربوي نعم فيه المؤسسة يبدو أن هذه سنة دراسية أيضا لا تحمل معها بوادر انفراج الأزمة بين وزارة التربية والأطراف النقابية أمر يثير مخاوفه من تأثير ذلك على مستوى تعليم أبنائه يفسر ذلك تزايد أعداد المؤسسات التعليمية الخاصة في تونس فرغم ارتفاع تكاليفها يعتبرها البعض اليوم ملجأ لضمان مستوى تعليمي مستقر لأبنائهم أمام ما يعيشه قطاع التعليم الحكومي من مشاكل وصعوبات ميساء الفطناسي الجزيرة تونس