فرنسا تحلم بالحفاظ على لقب مونديال اليد

10/01/2017
على أرضه ومدعوما بجماهيره يستعد المنتخب الفرنسي للتدشين مونديال كرة اليد بمواجهة نظيره البرازيلي المنتخب الفرنسي يحلم منذ أن توج في قطر قبل عامين بطلا للعالم يحلم بتحقيق إنجاز غير مسبوق بانتزاع سادس لقب له وثاني لقب عالمي أمام جمهوره بعد ذلك الذي حققه عام 2001 في باريس ندرك أن كل المنافسين يريدون الإطاحة بالمنتخب الفرنسي الذي سيتعرض أيضا لضغط الجمهور والإعلام لكننا جهزنا المنتخب لمواجهة هذه الأجواء وبصراحة نحن نعشق اللقب وننوي المحافظة عليه مهمة المنتخب الفرنسي لن تكون سهلة فقائمة الطامحين للتتويج ليست قصيرة وعلى رأسها البطل الأولمبي الدانمارك وألمانيا التي تحطم في هذه البطولة مع السويد رقم المشاركة في بطولات العالم وجميعها جاءت إلى هذه الدورة بسقف توقعات عالية هذه البطولة ستكون الأنظار متجهة إلى المنتخبات العربية مصر وتونس وخاصة المنتخب القطري وسط تساؤلات حول قدرته على إعادة سيناريو منافسة المنتخبات الأوروبية على اللقب كما فعل في البطولة السابقة قطر الذي كان وصل للنهائي في البطولة العالمية بالدوحة أظن أن مستواه تراجع في الألعاب الأولمبية ولكن هو بصدد أنه يقوم حقيقة بوثبة كأس العالم وممكن جدا أنه حقق نتيجة إيجابية نظرا لما يمتلكه من لاعبين ذوي المستوى العالي يعني فيما يخص الفريق المصري والفريق التونسي كانت لهم مشاركة مشرفة جدا وكانوا كل مرة يعني انتقلوا إلى الدور الثاني لمدة أسبوعين سيتنافس أربعة وعشرين منتخبا على اللقب تم توزيعها على أربع مجموعات بطولة العالم لكرة اليد ستجري في ثماني مدن فرنسية كي يبقى حدث رياضي هذا عالقا في أذهان جميع الفرنسيين ليس لأنه فرجة وإنما لما سيضفي من أجواء احتفالية على بلد غابت عنه الأفراح في السنوات الأخيرة نور الدين بوزيان الجزيرة