الاحتفال باكتمال تنفيذ وثيقة الدوحة للسلام في دارفور

07/09/2016
بعد خمس سنوات من تشكيلها بموجب وثيقة الدوحة للسلام في دارفور انقضى أجل السلطة الإقليمية التي أشرفت على تنفيذ مشروعات التنمية وإعادة تعمير ما خلفته سنوات الحرب احتفالية بهذه المناسبة أقيمت بالفاشر بحضور أمير دولة قطر والرئيس التشادي ورئيس جمهورية إفريقيا الوسطى فضلا عن الرئيس السوداني الذي وجدها فرصة لتجديد نداءات السلام ووقف الحرب في الإقليم وثيقة الدوحة للسلام في دارفور تم تضمينها دستور السودان وحوت أكثر من 90 بندا نفذت بنسبة تسعة وثمانين بالمائة برنامج المتحدة الإنماء وقعنا معهم اتفاق في نيويورك لوضع برنامج عملي من حيث التعليم والصحة والأمور هذه ماشية في برنامجها أعتقد نحن نمشي على خطة واضحة نعرف زمنها نعرف مدتها وإحنا ماشين في هذا الطريق انتهى أجل السلطة الإقليمية في دارفور ولم تنتهي بعد الصراعات التي أقعدت الإقليم عن التنمية وتحقيق السلام لأكثر من ثلاثة عشر عاما في واقع رسم تأثيرات على ملامح النازحين الذين شردتهم الحرب عشرات الآلاف ممن شردتهم الحرب في دارفور يعيشون أوضاعا إنسانية بالغة التعقيد قست عليهم ظروفهم المعيشية ويتطلعون نحو العودة إلى قراهم لا تكتمل فرحة فاطمة حين تتذكر أنها تركت وراءها قصرا ذكريات طفولة أفسدتها لعنة الحرب وجحيم التوترات وإن خفت حدتها في الآونة الأخيرة أسامة سيد أحمد الجزيرة ولاية شمال دارفور