ترحيب واسع بنقل البنك المركزي إلى عدن

25/09/2016
جاء قرار نقل البنك المركزي اليمني للعاصمة مؤقتة عدن بعد الفشل النئي به عن الصراع الدائر في البلاد وقد لقيت هذه الخطوة قبولا وترحيبا كبيرين على كل المستويات في اليمن الواقع الكارثي للبنك المركزي واستنزاف الاحتياطي النقدي من قبل مليشيا الحوثي الذي فاق 4 مليار دولار وتدهور قيمة الريال اليمني بالإضافة إلى شح السيولة النقدية كل تلك الأسباب جعلت نقل البنك من صنعاء أمرا لابد منه أهمية نقله إلى عدن للمحافظة على البنك المركزي والمحافظة على ما تبقى من أصول البنك المركزي وستشهد مدينة عدن إجراءات كبيرة تتعلق بوظيفة البنك وتنفيذ مهامه بشكل رسمي في الأيام القليلة القادمة خطوة جبارة وأخطر قرار منذ بداية الأزمة اليمنية هكذا وصف المراقبون قرار نقل البنك المركزي إلى عدن فليس من المنطق أن تظل الدولة رهينة يبد الخارجين عن شرعيتها البنك المركزي اليمني يمثل رمز السيادة على الأقل في الجانب المالي بالنسبة للحكومة الشرعية وستواجه الحكومة عنتا كبيرا من الانقلابيين نتيجة هذه الخطوة التي تعتبر بمثابة نزع القوة المالية من أيديهم من أهم من سيواجه الحكومة في هذا الجانب هو إعادة تأهيل مدينة عدن لاستيعاب الحركة التجارية والمالية التي ستهب على المدينة واحدة نقل البنك المركزي إلى عدن هو حتما قرار له تبعات كبيرة الأيام والأسابيع القادمة ستظهر مدى قدرة الحكومة اليمنية على تحمل تلك التبعات في ظل ما تعاني البلاد من تدهور اقتصادي وحرب استنزفت مواردها وجعلتها على حافة الإفلاس