38 مليار دولار مساعدات عسكرية أميركية لإسرائيل

13/09/2016
عشرة أشهر من المفاوضات السرية انتهت إلى الكشف عن أكبر حزمة من المساعدات العسكرية الأمريكية لإسرائيل فمع قرب انتهاء الاتفاقية التي حددت حجم المساعدات العسكرية الأمريكية السنوية لإسرائيل منذ عام 80 من القرن الماضي عملت إسرائيل وحلفاؤها داخل الكونغرس لتحسين شروط الاتفاقية الجديدة وبالفعل كان لهم ما أرادوا فالاتفاق الذي تسرب إلى وسائل الإعلام سيوقع خلال أيام وفقا لمصادر أمريكية وإسرائيلية متطابقة تبلغ قيمة الاتفاق ثمانية وثلاثين مليار دولار تقدم على شكل مساعدات عسكرية سنوية لمدة عشر سنوات القيمة السنوية للمساعدات تبلغ ثلاثة مليارات وثمانمائة مليون دولار وهي نسبة تزيد بنحو 700 مليون عن الاتفاق الحالي الذي يوفر لإسرائيل 3 مليارات ومائة مليون دولار سنويا بيد أن حكومة نتنياهو سعت وبشكل حثيث لرفع حجم هذه المساعدات في الاتفاق الجديد إلى أربعة مليارات ونصف مليار دولار اللافت في الاتفاقية الجديدة أنها تسمح لإسرائيل بإنفاق نسبة من أموال المساعدات العسكرية في التعامل مع شركات التسلح الإسرائيلية على عكس الاتفاق الحالي الذي يشترك والتعامل مع الشركات الأمريكية فقط يأتي الاتفاق والعلاقة بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أسوء حالاتها على خلفية الاتفاق النووي مع إيران وجمود ملف عملية السلام إذا حصل نتنياهو على ما يريد وربما أكثر رغم أنه لم يقدم أي تنازل بشأن عملية السلام التي تعهد أوباما بإنعاشها في مراحل سابقة فضلا عن تحريك حلفائه في الداخل الأمريكي للنيل من الاتفاق النووي مع إيران قد لا تفاجئ هذه الاتفاقية كثيرين لاسيما في منطقة الشرق الأوسط لكنها ستزيد قطعا من تعنت حكومة نتنياهو وما سيليها من حكومات إسرائيلية فيما يتعلق بعملية السلام وحقوق الفلسطينيين المسلوبة