خمسون شخصية جمهورية رفيعة لن تصوت لترامب

09/08/2016
دونالد ترامب لا يصلح للرئاسة بسبب جهله وعدم خبرته وهو الأكثر تهورا وخطورة على أمن أميركا وهو ليس مؤتمنا على سلاحها النووي هذه هي آراء 50 جمهوريا من أرفع المسؤولين السابقين في منظومة الأمن القومي الأمريكي المسؤولون أكدوا أنهم لن يصوتوا لترامب لأنه شخصية غير محببة وتفتقر إلى الخبرة والقيم الأخلاقية الأمريكية كالتسامح الديني إضافة إلى عدم احترامه استقلالية القضاء على رأس الموقعين على هذا البيان الهام مايكل هايدن الرئيس السابق لوكالة الاستخبارات القومية الذي قال للجزيرة إنه لم يتوقع أن يوقع البيان هذا عدد من المسؤولين الذين شغلوا أرفع المناصب في إدارات جمهورية سابقة كنا نأمل بأنه سيتغير بعد المؤتمر الحزبي وسيميل إلى الوسط وبن تفهمه لقضايا الأمن القومي سوف يتحسن لكن اتضح لنا أن ذلك لم ولن يحدث لذلك قررنا أن هذه هي اللحظة التي يجب أن نعبر فيها عن قلقنا الجدي إزاء مدى أهليته للرئاسة تشكيك هؤلاء الجمهوريين بأهلية مرشحهم جاء بعد أسبوع من تسليم عريضة ضم التوقيعات مائة ألف من قدماء المحاربين إلى مكتب السناتور الجمهوري جون ماكين حث فيها الناخبين الجمهوريين على عدم انتخاب ترامب وقد وجه ترامب أمام الملأ دعوة إلى أجانب معادين لنا بالتجسس على الأميركيين والتدخل بديمقراطيتنا هذا يتنافى مع ما ضحيت لأجل حماية أنا والملايين من الجنود عدوى رفض ترامب انتقلت إلى الكونغرس حيث صرحت سوزان كولنز العضو الجمهوري البارز في مجلس الشيوخ بأنها لم تصوت له تدهور حملة ترامب امتدت إلى استطلاعات الرأي التي أظهرت تراجع شعبيته أمام هيلاري كلينتون حتى في ولايات محسوبة تقليديا على الجمهوريين مثل جورجيا وأريزونا يبدو أن الشرارة الأولى للحملة ضد ترامب بدأت بهجومه على عائلة جندي مسلم قتل في العراق حين طغت مواقفه حيال الأقليات والمهاجرين على مشاعر الاحترام الشعبي التي تحظى بها عائلات الجنود الأمريكيين تلك المواجهة شككت في أهليته لقيادة الجيش وقد تصبح بداية انهيار طموحه السياسي وجد وقفي الجزيرة واشنطن