روبوت لقيادة قطعان الماشية في أستراليا

28/08/2016
راع جديد تقبلته قطعان الماشية دون اعتراض في مدينة سدني الأسترالية القائد الجديد لا ينتمي للبشر أو الحيوانات بل هو روبوت فريد من نوعه مزود بمحركات تساعده على السير في الأراضي المحتلة وتخطي العقبات الصخرية الراعي الآلي واسمه سوى بوق من تصميم علماء في جامعة سدني والهدف منه مساعدة المزارعين ومربي الماشية في قيادة قطعانهم ومراقبة حالتها الصحية وتوجيها لم نشهد تصميم روبوت مثله الروبوطات المتوفرة حاليا مصممة وفق نظم آلية ثابتة المحاور ولكن راعينا يتحرك ذاتيا وفي كل الاتجاهات ومزود بآلية حركية ويقول صلاح سكرية رئيس فريق العلماء ومبتكر الراعي الآلي إن سواق بوك يهدف إلى سد النقص في العمالة وهم يجرون اختبارات على إمكانياته الحركية وجودة عمله في الحقول أكثر ما يهم مزارعين مصلحة الحيوان ونوعية المرعى وهو ما يتطلب تزويد الروبوت بأجهزة استشعار لاستكشاف نوعية الأرض والمرعى وصحة الحيوان نفسه ويسعى العلماء إلى تزويد الروبوت بمجسات تؤهله لاستكشاف بيئته وفهمه كي يعرف المزارع ماذا يريد من الروبوت في مرحلة التالية سواء أخذ عينات من التربة أو قيادة القطيع وهم يعتقدون أنهم سيتمكنون من تحقيق ذلك في غضون سنوات قليلة يعتمد المزارعون في أستراليا على العمالة الأجنبية لمساعدتهم في نقل الماشية من حقل لآخر والتأكد من سلامة أسيجة المزارع وربما حمايتها من اللصوص أو الحيوانات المفترسة وربما الذئاب الآلية مستقبلا