الصور تكشف وجود مختطَفي حماس بمقر أمني مصري

22/08/2016
تسرب صورة من داخل مقر أمني في القاهرة فتكشف حقيقة لم تقر بها مصر وحتى الآن رغم مرور عام على الحادثة إنهم مختطفون فلسطينيون كانوا أربعة على متن حافلة قرب معبر رفح قادمة من غزة باتجاه مطار القاهرة بعد حصولهم على الموافقات الرسمية للسفر عبر مصر لكن مجموعة مسلحة اعترضت طريقهم ثم اختطفتهم يقول ذو المختطفين إنهم تعرفوا على اثنين منهم وهما ياسر زنون وعبد الدايم أبو لبدة وإن كان لدى مصر حجة بأن مسلحين مجهولين لا علم لها بهم هم من اختطف الفلسطينيين الأربعة فإن الصورة التي حصلت عليها الجزيرة من أهالي المختطفين دليل على إخفاء متعمد للحقيقة وتأكيد للاتهامات مشاركة الأمن المصري في عملية الخطف خصوصا وأن الحافلة كانت تسير في طريق محدد خاضع لحماية الأمن المصري في حينها دعت حركة حماس السلطات المصرية إلى العمل على إطلاق سراح المختطفين الأربعة وأن تكشف عن الخاطفين وتقدمهم للمحاكمة لكن الجانب المصري نفى علمه بمصير المختفين الأربعة وكادت القصة أن تطوى حتى ظهرت الصورة صورة تؤيد أن ما جرى هو إخفاء قسري متعمد