الجيش العراقي يطوق القيارة والتحالف يواصل قصفها

21/07/2016
نعم نحن الآن في أقرب نقطة من نهر دجلة من الضفة الشرقية أيضا مركز ناحية الغياره يظهر من هنا بشكل واضح سحب الدخان تغطي المدينة حيث يلجأ تنظيم دولة إسلامية إلى إشعال الإطارات للتشويش على مقاتلات التحالف الدولي جنوب مركز ناحية القيارة عمليا هو مطوق بشكل كامل من قبل الجيش العراقي هو يسيطر على عدة مناطق غرب النهر وأيضا أتاح له الجسر العائم الذي يظهر أيضا قريبا من مركز ناحية الغيارة بوصل الأرتال العسكرية التي جاءت من محور الشراقط وبيجي بالأرتال العسكرية التي جاءت من محور مخمور أيضا يعمد الجيش العراقي إلى عزل مواقع هذا التنظيم في جنوب الغيارة يسهل التعامل معها ولييساعد أيضا في عملية استمرار حصار المدينة من جهاتها الثلاث الجنوبية والشرقية والغربية في في إطار عمليات اقتحام أو تحضير لإقتحام مركز ناحية الغيارة الجيش العراقي كما كنا قلنا هو منتشر في معظم المواقع التي تظهر الآن في الشاشة لكن هناك مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية ليست بعيدة من هنا عناصر التنظيم هم متواجدين عمليا في تلك التلة خلف تلك الأشجار مقاتلات التحالف الدولي تستهدف بشكل مكثف مواقع تنظيم أيضا مدفعية الجيش العراقي تستهدف مواقع التنظيم لإنهاك التنظيم في هذه المنطقة مركز ناحية القيارة إذا ما تحقق للجيش العراقي السيطرة عليه فهو بذلك يعزل قضاء الشرقاط وأيضا قضاء الحويجة قضاء الشرقاط يتواجد من هنا جنوبا وقضاء الحويجة هو يقع إلى الجنوب والغرب من كركوك وبذلك يكون تنظيم الدولة الإسلامية معزول في هاتين القضائين ويتيح أيضا وتتيح السيطرة على مركز ناحية الغيارة للجيش العراقي لتكون هذه البلدة نقطة انطلاق في إطار المعارك الساعية أو الهادفة إلى السيطرة على مدينة الموصل أيضا تتيح يتيح السيطرة على مركز مركز ناحية القيارة الانطلاق باتجاه الشمال الغربي لقطع الطريق بين الموصل وتل عفر وبذلك يتحقق عزل تنظيم الدولة الإسلامية في أكبر معاقله في العراق ألا وهي مدينة الموصل