المتهم بقتل النائبة البريطانية جو كوكس أمام المحكمة

18/06/2016
انتظر الجميع لساعات طويلة أمام مبنى محكمة ويستمنستر في لندن قبل أن يأتي الموكب الذي يقل توماس ماير المتهمة بقتل النائبة البريطانية جون كوكس ما تسرب عن المحاكمة جملة مختصرة حملت بذور الحقد لدى القاتل الموت للخونة والحرية لبريطانيا كانت هذه إجابته عن اسمه أمام المحكمة وكررها ثانية لكن بنبرة أقل هدوء من الأولى دون ذلك لم يدل مير بالمزيد أثناء جلسة لم تدم إلا خمس عشرة دقيقة في أول ظهور علني للمتهم منذ اعتقاله ما يواجهه مير ومن تهم هي القتل والإيذاء الجسدي الخطير وحيازة سلاح ناري بنية ارتكاب جريمة جنائية وحيازة سلاح هجومي لإجراءات التحقيق احتجاز المتهم على أن يمثل مجددا الإثنين المقبل أمام المحكمة عكس ما حدث بين جدران المحكمة خطاب مغاير تماما في مسقط رأس النائبة القتيلة أجواء عزاء بامتياز وتقاسم لعبارات المواساة بين الزائرين لعائلة كوكس وللمدينة الحزينة هنالك أمور في الحياة يجب أن لا تقوم بها الليلة الماضية كان علي الذهاب للتعرف على جثة شقيقتي نعم كان جثة جو كوكس التي قدمت أشياء كثيرة لعديد من الناس في حياتها القصيرة جدا وقفات عزاء مماثلة من الحزب والمواطنين كانت في قلب لندن غير بعيد عن مبنى البرلمان الذي سيلتئم الاثنين للغرض ذاته بالطلب من ديفيد كاميرون قبل ذلك تستأنف حملة الاستفتاء حول بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي المزمع إجراؤه الخميس المقبل دون التأكد من درجة حماسة البريطانيين لذلك الموعد لكن المؤكد أن نبرة الحملة ما بعد اغتيال كوكس ستكون مغايرة لما قبلها بعيدا عن حسابات السياسة