القوات العراقية تعلن سيطرتها على مركز مدينة الفلوجة

17/06/2016
بعد أسابيع من بدء معركة الفلوجة بين القوات العراقية وتنظيم الدولة بكل ما صاحبها من زخم إعلامي وكر وفر وبعد يوميات الهواجس وسجل الانتهاكات الطائفية التي استهدفت المدنيين تمكنت قوات عراقية من دخول مركز المدينة والسيطرة على المبنى الحكومي الرئيسي ورفع العلم العراقي فوقه كما أعلنت القوات العراقية سيطرتها على مديرية الشرطة وبعض المؤسسات الخدمية وشرعت وفقا لمصادر أمنية في عزل الأحياء الجنوبية لمدينة ما عدا الحي الصناعي الذي يسيطر عليه تنظيم الدولة خسرت القوات العراقية عددا من القتلى والجرحى أثناء تقدمها نحو وسط المدينة بنيران القناصة الذين نشرهم التنظيم لاسيما في الحي الصناعي وسارعت ميليشيات الحزب الشعبي ببث الصور تظهر المئات من أفرادها وهم يدخلون المدينة بعد تعهدات وتصريحات سابقة من الحكومة العراقية بأن الحشد لن يدخل الفلوجة وقد أكدت مصادر في المدينة مسارعة السكان بالنزوح جماعيا من الأحياء التي دخلها الجيش والمليشيات المتحالفة معه خوفا من الانتقام كيف لا وقد تناهت إلى أسماعهم الانتهاكات التي ارتكبت بحق من غادر المدينة وصولا إلى القتل والإخفاء القسري حتى إن الذين نجوا من انتهاكات جسدية ولفظية منعوا من دخول بغداد انتهت معركة الفلوجة أو كادت كما تقول الحكومة والمليشيات المتحالفة معها لكن لسان حال سكان الفلوجة ومحيطها يقول إنها مجرد بداية لمرحلة قد تطول من الهواجس بسبب المخاوف من أعمال الانتقام والتهجير عبر إطلاق يد المليشيات لأرتكاب انتهاكات قد تكون صورة لما شهدته مناطق أخرى