قوات الاحتلال تهدم منازل شهداء بقباطية بجنين

04/04/2016
قبل ساعات قليلة من انتهاء مهلة الاحتلال بإخلاء منازل ثلاثة شهداء فلسطينيين في بلدة قباطية قضاء جنين تمهيدا لهدمها رصدنا مرافقها وواقع أصحابها بيتان اخليا تماما بينما بقيت أسرة الشهيد محمد كميل داخل منزلها في تحد لقرار الاحتلال وما إن أسدى الليل خيوطه المظلمة حتى داهمت قوات الاحتلال بصحبة جرافاتها البلدة وسط محاولات شبانها التصفية لمنع تنفيذ قرار هدم المنازل الثلاثة لكنها باءت بالفشل وتم الهدم أصبح بيت الشهيد كميل المكون من ثلاثة طوابق أثرا بعد عين وبقيت حجارته دليلا على جريمة طالت أيضا بيتي شهيدين آخرين لتتسع حالة الألم والحزن بين المواطنين ورغم حراب الاحتلال التي تنهش حياة الفلسطينيين فإن حالة من التكافل سادت بين أفراد البلدة لمساندة أهالي الشهداء وكان الشهداء الثلاثة أحمد زكارنة وأحمد أبو الروب ومحمد كميل قد سقطوا برصاص جنود الاحتلال قرب باب العامود في مدينة القدس المحتلة مطلع شهر فبراير الماضي بذريعة مشاركتهم في تنفيذ عملية الطعن وإطلاق نار أدت إلى مقتل شرطية إسرائيلية ويقول الفلسطينيون إن إجراءات الاحتلال الإسرائيلي بهدم منازل شهدائهم تعكس سياسة فاشلة في كسر إرادتهم الرامية إلى مواصلة مسيرة نصرة الأقصى واسترداد الحقوق الفلسطينية سمير أبو شمالة الجزيرة من بلدة قباطية قضاء جنين