مقتل نحو 1400 مدني في سوريا الشهر الماضي

03/03/2016
نحو 1400 مدني قتل الشهر الماضي في الأراضي السورية عدد منهم يقارب أربعمائة شخص قتلوا تحت القصف الروسي بينما قتل 650 مدنيا بأسلحة قوات النظام السوري والمليشيات التابعة لها خمسة وأربعون بالمائة من القتلى هم من النساء والأطفال وهذا يعني طبقا الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن قوات الحكومة تتعمد قتل المدنيين وأحصت الشبكة عدد المدنيين الذين قتلوا على أيدي الجماعات المتطرفة وهو عدد يزيد عن مائتي مدني كما راح ضحية عنف تنظيم الدولة الإسلامية أكثر من 200 وأكد التقرير الشهري الذي تنشره الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن القوات الحكومية والشبيحة انتهك القانون الدولي لحقوق الإنسان بإهدار الحق في الحياة وأن هناك عشرات الوقائع التي ترقى إلى جرائم حرب وفقا لشهود عيان فإن تسعين بالمائة من الاعتداءات نفذت ضد مدنيين وجاء في التقرير الحقوقي أن الجماعات المتطرفة وبعض فصائل المعارضة ومسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي نفذوا إعدامات خارج نطاق القضاء ما يضعها ضمن جرائم الحرب وطالبت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مجلس الأمن الدولي والمنظمات الدولية القيام بمسؤولياتها والعمل على وقف القتل المستمر للمدنيين السوريين والضغط على الحكومة السورية وحلفائها لوقف القصف العشوائي للمدن واستهداف المدنيين العزل