إحباط مخطط تخريبي لتنظيم الدولة بالأردن

02/03/2016
هي المداهمة الأطول في تاريخ البلاد إستمرت لأكثر من عشر ساعات وفي التفاصيل وفقا للرواية الحكومية نفذت قوات أمنية متخصصة مسنودة بجهد استخباري سلسلة من المداهمات لمواقع أشخاص قالت إنهم خارجون على القانون في مدينة إربد القريبة من الحدود مع سوريا مسرح العمليات كان في أطراف مخيمي إربد وحنين ومنطقة الحي الشرقي وبلدة البارحة وهي المناطق التي يتواجد فيها عدد من أعضاء التيار السلفي الجهادي أطواق أمنية عديدة وقطع للتيار الكهربائي في مناطق المواجهات بينما اتسعت رقعة الاشتباكات بالأسلحة النارية بين الأمن والمجموعة المسلحة من مكان لآخر حتى حاصرت قوات الأمن عددا من المطلوبين في عمارة سكنية لتنحصر الاشتباكات بالقرب من مخيم إربد مداهمة لساعات طويلة وشاركت فيها قوة قتال غير مسبوقة بينما بقية المناطق المحيطة بلا كهرباء العملية أسفرت عن مقتل عدد من المطلوبين بالإضافة إلى مقتل النقيب راشد الزيود بعد إصابة في رأسه وهو نجل قائد حرس الحدود السابق في الجيش الأردني العميد حسين الزيود وكان الأمن قد نفذ سلسلة مداهمات في إربد الأسبوع الماضي انتهت باعتقال خمسة عشرة من أعضاء التيار السلفي الجهادي علاقة الدولة بالتيار السلفي الجهادي شهدت تقلبات حادة منذ نحو عامين الملاحقات والاعتقالات عشرات القضايا ضد أكثر من 300 عضو وقيادي في هذا التيار تزايدت في محكمة أمن الدولة وأسندت لهؤلاء تهمة الترويج لجماعة إرهابية وتحديدا لتنظيم الدولة كما حوكم بعضهم بعد عودته من سوريا على مشاركته في الحرب إلى جانب النصره أو غيرها من الفصائل المتشددة حسن الشوبكي الجزيرة إربد شمال الأردن