طائرات دون طيار لحماية السباحين بشواطئ أستراليا

15/03/2016
تبدو هذه المروحية لعبة أطفال كالتي امتلأت بها المحال التجارية حول العالم لكن هذا النموذج هو آخر استجابة لجهود حماية السباحين من مختلف المخاطر التي تحدق بهم أثناء مزاولتهن هواياتهم على سواحل مقاطعة نيوساوث ويلز الأسترالية الطائرة التي تحلق حاليا في طلعات تجريبية تقوم بتمشيط الشواطئ والمياه المحاذية لها وتصويرها لاقتفاء أي أثر لسمكة قرش أو التبليغ عن راكبي الأمواج الذين قد تسحبهم التيارات البحرية إلى داخل المحيط هذه بداية ثورية في جهود تعزيز تدابير الحماية للمواطنين والسياح على الشواطئ الأسترالية يجري التحكم في المروحية عن بعد بواسطة خبير عمل سابقا في مجال الطيران يوجه الكاميرا بالاتجاه الذي يراه مناسبا وعند تحديد مكان شخص يواجه مشكلة تقوم الطائرة فورا لإلقاء طوق نجاة يتسع لأربعة أشخاص ينتفخ تلقائيا اعتمدت ستكون هذه الطائرة قادرة على تحديد أماكن أسماك القرش بدقة والتبليغ عن المراكب التي تتعرض لمشاكل تقنية في عرض البحر وتأمل جمعية حماية السباحين في أستراليا أن تدخل عدة طائرات من هذا الطراز الخدمة خلال الأشهر الستة القادمة ما يؤمن نطاقا أوسع من المراقبة لأكبر عدد ممكن من الشواطئ في البلاد من خلال تغطية جوية ترصد كل ما يمكن أن يشكل خطرا على حياة مرتادي الشواطئ