عـاجـل: أردوغان: لم يصلنا من ماكرون أي عرض لإطالة وقف إطلاق النار.. هو يلتقي الإرهابيين وغالبا هذا الأمر جاء من قبلهم

مهرجان للموسيقى الكلاسيكية بالأراضي الفلسطينية

13/03/2016
لنعلوا بثقافتنا فوق جدران القمع والتجهيل هذا ما جسدته موسيقى الجاز الغربي والتخت الشرقي في ليالي مهرجان الياسمين للموسيقى الكلاسيكية في نسخته الثالثة برام الله 9 فرق فلسطينية وعربية وأجنبية شاركت في تعميق ونشر موسيقى تراثية لتكون جسرا متينا في تعزيز العلاقات بين ثقافات المجتمعات المختلفة بالطبع أنا أعتقد أن الموسيقى يمكن أن تجمعنا ولا يهم من أين جئنا ونتشارك معا في خلفيات ثقافية ولغاتنا وحينها يمكننا أن نصنع شيئا جديدا وأعتقد أن هذا الشيء مذهل تناقلت عروض المهرجان خلال أسبوع بين محافظات الفلسطينية بما فيها مدينة القدس المحتلة بتنظيم من معهد إدوارد سعيد الوطني للموسيقى في محاولة لتعزيز دور الموسيقى بمختلف ألوانها في الحفاظ على الثقافة الوطنية ثقافة بالنسبة لنا هي جزء من الهوية هويتنا هي السبب اللي عمالنا إحنا كل شيء من أبرز الفنانين المشاركين أمير الصفار الذي ميز نفسه بقدرته على دمج الموسيقى الشرق أوسطية الكلاسيكية مع الجاز في أشكالها المعاصرة وقد أسهم استمتاع الجمهور في إضفاء حالة من الارتجالية خلال العروض التي مزجت بين الفن الأدائي والموسيقية بطرق الإبداعية تخللت المهرجان أنغام موسيقية حملت الحان ثورية إستوحاها العازفون من ثورة الياسمين في تونس قبل ستة أعوام فصدحت بأنغامها الغربية والشرقية في وجه سياسات الاحتلال الساعية إلى قمع الثقافة الفلسطينية وطمس هويتها سمير أبو شمالة الجزيرة رام الله فلسطين