نزوح عائلات إلى قضاء مخمور جنوب الموصل

26/02/2016
هروب جماعي لعوائل قرب الموصل من مناطق تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية افتراش الثرى من التعب فشقاء الطريق أنهكهم بعد مشي استمر أربع ساعات كما تقول أم حسين إحدى الهاربات أمام الكاميرا أغلب النازحين يخفون وجوههم خوفا من التعرف إليهم فتؤذا عائلاتهم كما يقولون ويعتقدون وفي ملعب صغير يتم فرز الرجل وفي آخر يتم فرز النساء مع أطفالهن بعد تحقيقات أولية وتفتيش دقيق من قبل قوات كردية نحاول إنهاء معاملة النساء في أسرع وقت بعد تحقيقات سريعة فلا ينبغي أن نـأخر نساء من أجل الرجال الذين يخضعون لتحقيقات أشد وبعد ذلك نسمح لهم بالذهاب لأي مكان يريدون شرط أن يكون خارج إقليم كردستان وكانت منظمات دولية قد انتقدت تعامل سلطات الإقليم مع النازحين في مناطق عدة وتطلب من الأكراد تسهيل أمورهم قبيل معركة تبدو واضحة في الأفق يقودها التحالف الدولي نازحون جدد أغلبهم من النساء جاؤوا للتو من مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة قرب الموصل يتم التحقيق معهم من قبل قوات الأمن الداخلي خشية وجود أفراد من تنظيم الدولة بينهم ناصر شديد الجزيرة