المحطات السياسية في ليبيا منذ 2011

15/02/2016
مسار ثورة السابع عشر من فبراير في ليبيا شهدت تسارعا منذ إقرار مجلس الأمن قراره بحظر سفر رموز النظام الليبي والمقربين منه وإحالة القذافي لمحكمة الجنايات الدولية أعلن في السابع والعشرين من فبراير عن تشكيل مجلس وطني انتقالي ببنغازي وذلك لتنفيذ ثورة فبراير دوليا ومحليا وترأسه المستشار مصطفى عبد الجليل أصدر مجلس الأمن قرارا جديدا فرض بموجبه حظرا جويا على ليبيا وذلك لحماية المدنيين وفي نهاية الشهر نفسه دعا مؤتمر لندن الدولي القذافي إلى ترك السلطة وفي الثالث والعشرين من أكتوبر أعلن المجلس الوطني الانتقالي تحرير كامل البلاد ولاحقا انتخب عبد الرحيم الكيد رئيسا للحكومة الليبية أصدر المجلس الانتقالي في يناير عام ألفين واثني عشر قانونان بإنشاء مفوضية عليا انتخاب المؤتمر الوطني العام وفي السابع من يوليو من نفس العام نظمت أول انتخابات ليبية عامة وذلك بعد ثورة فبراير لاختيار مائتي عضو في المؤتمر نحو أربعة أشهر من التجاذب تمخضت عن تولي علي زيدان رئاسة الحكومة الليبية وذلك بعد نيله ثقة المؤتمر الوطني العام ووسط جدل بشأن مستقبل المشهد السياسي أصدر المؤتمر قانون العزل السياسي بضغط من مجموعة ثورية ثم صوت على مقترح لجنة فبراير الذي أدخل البلاد في مرحلة انتقالية ثالثة وانتخب على أثرها مجلس النواب وسط احتجاجات رافضة باستمرار ولاية المؤتمر ثم انتخبت في العشرين من فبراير الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع دستوري الليبي أعلن اللواء المتقاعد خليفة حفتر في فبراير من عام ألفين وأربعة عشر تجميد الإعلان الدستوري وأصدر أوامر بالقبض على أعضاء المؤتمر الوطني العام وفي مارس من السنة نفسها أقيل رئيس الحكومة علي زيدان وذلك بعد محاولة مسلحين في شرق ليبيا بيع النفط الليبي وكلف عبد الله الثني برئاسة الحكومة الانقسام عسكريا وسياسيا بات واضحا بين فريقين فريق يقوده حفتر الذي أطلق ما سماها عملية الكرامة العسكرية بدعوا ومحاربة الإرهاب وفريق آخر يضم مدنيين وعسكريين وأطلق في يوليو عملية فجر ليبيا لإخلاء العاصمة طرابلس من مظاهر التسلح عقد أعضاء من البرلمان الليبي جلسة بطبرق شرق ليبيا وأعلن آخرون مقاطعتهم وفي نوفمبر من عام ألفين وأربعة عشر قضت المحكمة العليا الليبية بحل البرلمان الليبي الذي انتخب في يونيو من العام نفسه تنازع الشرعية استمر بيد برلمان طبرق المنحل والمؤتمر الوطني ورافقته جولات حوار برعاية أممية توجت هذه الجولات في السابع عشر من ديسمبر الماضي بتوقيع اتفاق سياسي ليبي بالصخيرات المغربية يقضي بتشكيل حكومة وفاق وطني ومؤسساة مرحلة انتقالية جديدة