مسابقة للقتال بالسيوف الإسفنجية باليابان

14/02/2016
بالسيوف يعبر الساموراي عن مشاعرهم بمناسبة عيد الحب الفلانتين ولكنهم لن يوجه سيوفهم الإسفنجية ضد أعدائهم هذه المرة بل ضد أحبائهم لتكون قوة الضربات مقياسا لمدى الحب الذي يختلج منظمة غير ربحية تقف وراء تنظيم هذه المناسبة الطريفة التي فتحت باب المشاركة بالقتال فيها أمام الصغار والكبار تستخدم السيف الإسفنجي ضد خصمك وتحاول ضرب الكرة على ذراعه حتى تسقط فيخسر حياته لصالح من يحب عيد الحب تقليد غربي دخل اليابان قبل عدة عقود لكنه في هذه البلاد معنا أوسع من مجرد علاقة حب بين شاب وشابة ففيه تقدم الفتيات فقط الهدايا التي تكون عادة قطعة من الشوكولاته يعبرن عن احترامهم وتقديرهم من الزملاء والأصدقاء العمل وبالطبع مشاعر الحب أيضا تجاه من يحببن لكن مناسبة القتال بالسيوف تكسر هذا التقليد لم أكن أتوقع أن تكون هذه الطريقة غير التقليدية بالاحتفال بعيد الحب ممتعة إلى هذه الدرجة سيشارك حتما في مناسبة العام القادم ضم الاحتفال عددا من الفعاليات لكن قمة الإثارة كانت في هجوم شامل وجائزة قائد الفريق المنتصر هي الزواج من أميرة أحلامه اردت ان اعبر لخطيبتي عن مدى حبي لها وأنا سعيد لأن فريقي ساعدني في الفوز في القتال ليثبت لها حبيب الغرب